أطباء بلا حدود: كورونا يتصاعد في إب و استقبال أكثر من 30 مصاباً في مركز "السحول"

[ مركز علاج كورونا في السحول بإب تدعمه أطباء بلاحدود ]

قالت منظمة أطباء بلاحدود، إن محافظة إب، وسط اليمن، تشهد تفشياً متواصلاً لفيروس كورونا المستجد، مشيرة إلى استقبال مركز السحول لأكثر من 30 مريض في غضون ثلاثة أسابيع.
 
وأضافت المنظمة في سلسلة تغريدات على حسابها في "تويتر"، "يستمر وجود كوفيد١٩ في محافظة إب، وهي واحدة من أكثر المحافظات كثافة سكانية ويبلغ عدد سكانها حوالي 3 ملايين نسمة".
 
وأشارت إلى أنها تدعم السلطات الصحية المحلية في "إب" لتشغيل مركز السحول لعلاج كوفيد١٩، كجزء من التزام أطباء بلا حدود المستمر بتقديم أفضل رعاية للأشخاص الذين يعانون من الفيروس، مؤكدة تقديم الدعم من خلال تدريب ومراقبة الموظفين في المركز، وتقديم الأدوية والإمدادات الطبية بما في ذلك معدات الحماية الشخصية (PPE)، والمساعدة على وضع جميع تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها(IPC) وتوفير معدات ومواد النظافة.
 
ولفتت إلى أن مركز السحول للعزل بدأ باستقبال المرضى منذ 14 يونيو، ولديه سعة سريرية تقدر بـ 18 سرير في وحدة العناية المركزة و 70 سرير للرقود، وأنه في غضون ثلاثة أسابيع استقبل مركز السحول أكثر من 30 مريضا.
 
وشهدت محافظة إب، تفشياً واسعاً لفيروس كورونا أودى بحياة العشرات، فيما تواصل مليشيا الحوثي المسيطرة على المحافظة التكتم عن عدد الحالات المصابة والوفيات كنهج اعتمدته في تعاملها مع الوباء في مناطق سيطرتها.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر