العفو الدولية تدعو الحوثيين لإلغاء أحكام إعدام بحق 4 صحفيين

دعت منظمة العفو الدولية (أمنستي)، الجمعة، ميليشيا الحوثي في اليمن، إلى إلغاء أحكام إعدام كانت قد أصدرتها بحق 4 صحفيين، وإطلاق سراحهم فورا.

وذكرت المنظمة في بيان، أن "الصحفيين الأربعة المحكوم عليهم بالإعدام، إضافة إلى 6 صحفيين آخرين في سجون الحوثيين يعانون من المشاكل الصحية، ولم يتلقوا عناية طبية كافية لها".

وقالت لين معلوف، مديرة البحوث للشرق الأوسط في منظمة العفو الدولية: "يجب على سلطات الأمر الواقع الحوثية إلغاء أحكام الإعدام الصادرة بحق الصحفيين فورا، وإسقاط جميع التهم الموجهة إليهم".

كما شددت معلوف، على ضرورة "إطلاق سراح جميع الصحفيين المسجونين لدى الحوثيين بسبب عملهم"، منتقدة ما وصفته "بالوضع المزري" داخل السجون.

وفي 11 ابريل/ نيسان الماضي، قضت محكمة حوثية في صنعاء بإعدام 4 صحفيين بتهم منها "التعاون مع الحكومة الشرعية والتحالف العربي الداعم لها منذ 2015".

والصحفيون الأربعة هم عبد الخالق عمران، وأكرم الوليدي، وتوفيق المنصوري، وحارث حميد وكان جرى اختطافهم من قبل الحوثيين قبل نحو خمسة أعوام في العاصمة صنعاء.

وقوبلت أحكام الإعدام تلك بالإدانة من منظمات وجهات دولية، غير أن هذه المواقف فشلت حتى الآن في دفع الحوثيين إلى التراجع عنها.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر