تعز: بعد التعهد بتسليم المطلوبين.. الشرطة العسكرية تسحب جزء من قواتها من مدينة التربة

أعلنت الشرطة العسكرية بتعز، الأحد، سحب عددا من أطقمها من مدينة التربة (جنوب)، بعد التوصل إلى اتفاق يقضي بتسليم مطلوبين أمنيا للأجهزة العسكرية والأمنية.

وقال قائد الشرطة العسكرية العميد محمد سالم الخولاني، إن اللجنة المشكلة من محافظ تعز نبيل شمسان تعهدت بتسليم المطلوبين أمنيا في قضيتي اختطاف أحد موظفي مكتب مالية تعز، واستهداف طقم الشرطة العسكرية بمقذوف صاروخي إلى سجن قيادة الشرطة في مدينة تعز.

وأشار في بيان له، إلى مغادرة عددا من أطقم قوات الشرطة العسكرية مدينة التربة.. مشددا على استمرار جهود الدولة لبسط الأمن بشكل حازم وقوي.

وقال العميد الخولاني، إن المهمة التي انطلقت من أجلها قوات الشرطة العسكرية، تحققت بالتعهد بتسليم المطلوبين أمنيا.

وأكد انه لا تهاون مع من يحاول ضرب مدينة تعز من الداخل، ونقل الصراع إلى المحافظة، خدمة لأجندات خارجية وتلبية لرغبة عصابة الحوثي الانقلابية.

وكانت الشرطة العسكرية أطلقت أواخر يونيو الماضي حملة لضبط مطلوبين أمنيا في مديريتي الشمايتين والمعافر، بعد اختطاف أحد العاملين في تحصيل الضرائب، ما أدى إلى نشوب توترا في مدينة التربة، إثر محاولة بعض الأطراف خلق صراع ببعد مناطقي.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر