بعد ساعات من نهبها.. القوات الإماراتية تعيد حاويات الأموال إلى البنك المركزي بالمكلا

أفرجت القوات الإماراتية، مساء الثلاثاء، عن شحنة الأموال المطبوعة الخاصة بالبنك المركزي اليمني بعد ساعات من احتجازها في مقرها بمنطقة الريان بمحافظة حضرموت (شرق اليمن).

وقالت مصادر حكومية إن حاويات الأموال التي تم السطو عليها مساء الاثنين، من الميناء وحرف مسارها؛ تم نقلها تحت حراسة مشددة إلى البنك المركزي بمدينة المكلا. مشيرة إلى أن الحاويات عددها 14 ويبلغ حجم الأموال 119 مليار ريال يمني.

وكانت الحكومة اليمنية استنكرت واقعة سطو ميليشيات مسنودة بقوات إماراتية على أموال البنك المركزي واعتبرت ذلك "أمر مرفوض".

وقال وزير الخارجية محمد الحضرمي، في تغريدة بتويتر إن "حادث تحويل مسار حاويات العملة الخاصة بالبنك المركزي يوم أمس من قبل مليشيات مسنودة بقوات إماراتية من ميناء المكلا واحتجازها في مقرها أمر مرفوض وخارج عن مهامها التي جاءت من أجلها".

وتابع: لم نطلب دعم التحالف من اجل هذا، وسيكون لهكذا ممارسات تبعات.

وسبق أن نفذت ميلشيات الانتقالي الإماراتي عملية سطو مماثلة في عدن (العاصمة المؤقتة) في 13 من يونيو/ حزيران الجاري، حيث نهبت سبع حاويات محملة بالأموال كانت في طريقها إلى البنك المركزي، ونقلتها إلى مقر لواء عسكري تابع للانتقالي في جبل حديد جنوب المدينة.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر