أطباء بلا حدود تكشف عن وفاة 143 مريضا بفيروس كورونا في عدن خلال شهر

[ أطباء بلاحدود تكشف عن وفاة (143) مريض بفيروس كورونا في عدن خلال شهر ]

كشفت منظمة أطباء بلاحدود، عن إحصاءات مرضى فيروس كورونا المستجد(كوفيد ـ 19)، في مركز الأمل الذي تديره في العاصمة المؤقتة عدن.
 
وقالت المنظمة في بيان لها ـ أطلع عليه يمن شباب نت ـ أنها استقبلت بين الفترة من 30 أبريل/نيسان و31 مايو/أيّارـ نحو شهر ـ  279 مريضاً، توفي 143 منهم.
 
وأشارت المنظمة إلى أن أعلى حصيلة وفيات في اليوم الواحد كانت 13وفاة حتى تاريخه.
 
وتتناقض هذه الأرقام كلية مع الأرقام التي تعلنها اللجنة الوطنية العليا لمواجهة كورونا، حيث أنه ورغم إعلان الحكومة اليمنية العاصمة عدن ـ الخاضعة لسيطرة الانتقالي المدعوم من الامارات ـ مدينة موبوءة إلاّ أنها لم تسجل إلاّ 130 حالة إصابة بالفيروس من بينها 5 حالات وفاة فقط ولا وجود لحالات تعافي، حتى الليلة الماضية.
 
ونوهت المنظمة في بيانها أن مرضى فيروس كورونا في عدن يموتون بوتيرة سريعة ومروعة، حيث يخطف مرض كوفيد-19 أرواح الكثيرين في مدينة عدن التي وقعت في قبضة تفشٍ اتّخذ منحى كارثي.
 
وأوضحت المنظمة أن المركز(الأمل) يشهد معدل وفيات يساوي معدل وحدات العناية المركزة في أوروبا والولايات المتحدة، ولكن الفرق في عدن هو أنّ المدينة تفتقر إلى مستشفى مجهز بالشكل اللازم ومموّل تمويلاً كافيًا، يعمل ضمن شبكة من المستشفيات والخدمات الأخرى التي تدعمه.
 
ويقول منسق المشروع الذي أنشأ مركز العلاج، تييري دوراند: "نستقبل عددًا كبيرًا من هذه الحالات، كثير من المرضى يفارقون الحياة بسرعة خاطفة، يصلون في حالة خطيرة، ويكون الأوان قد فات لإنقاذهم، يصعب على الناس استيعاب السرعة التي يموت بها المرضى".
 
ويتابع دوراند: "لا تصل إلى المركز سوى الحالات الخطيرة، فنشعر نحن العاملون في مجال الرعاية الصحية بالعجز أمام هذا الواقع، أقصى ما يمكننا فعله هو إعطاء المرضى الأكسجين، مرّت أيّام وصلت فيها حصيلة الوفيات إلى 13 في اليوم الواحد".
 
وأمس الأول أعلنت المنظمة، نفاذ السعة السريرة لعلاج مرضى فيروس كورونا في العاصمة المؤقتة عدن، جنوبي اليمن.
 
وقالت المنظمة الدولية في تغريدة على تويتر، "بسبب الزيادة الحادة في حالات (كوفيد19)، المشتبه فيها والمؤكدة في عدن، تم استنفاذ السعة السريرية لعلاج هؤلاء المرضى".
 
وأضافت في تغريدة أخرى أنه توصلت لاتفاق مع وزارة الصحة ومستشفى الجمهورية، لتقديم الدعم الفوري لمركز علاج كورونا في مستشفى الجمهورية في عدن.
 
يذكر أن منظمة أطباء بلا حدود العاملة في اليمن، تدير مركز العزل الصحي في مستشفى الأمل بمديرية البريقة بالضاحية الغربية للعاصمة المؤقتة عدن.
 
وحتى مساء الثلاثاء، أعلنت السلطات الحكومية اليمنية، إصابة (399) حالة بفيروس كورونا في مناطق سيطرتها، بينها(87) وفاة و(15) تعافي.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر