مع اقتراب رمضان.. أزمة خانقة في الغاز المنزلي في صنعاء

تشهد العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي الانقلابية أزمة خانقة في الغاز المنزلي لليوم الرابع على التوالي، بالتزامن مع اقتراب شهر رمضان.

وقالت مصادر محلية لـ"يمن شاب نت": "إن أزمة خانقة في الغاز المنزلي بدأت منذ الأربعاء الماضي وحتى اللحظة ما تزال مستمرة، حيث ارتفاع سعر الاسطوانة في السوق السوداء إلى تسعة ألف ريال".

وبحسب المصادر، فإن أزمة الغاز برزت بشكل مفاجئ، ما يوحي بأنها مفتعلة من قبل ميليشيا الحوثي وذلك بهدف بيع الأسطوانات بالسوق السوداء بأسعار مرتفعة لجني أرباح باهظة.

ومنذ فترة طويلة يشكو سكان العاصمة صنعاء من صعوبة الحصول على اسطوانات الغاز المنزلي؛ نتيجة استمرار "الميليشيات بالتحكم بتوزيع الأسطوانات عبر عقال الحارات، بالإضافة إلى بيعه في السوق السوداء، الذي يسيطر عليها قيادات حوثية رفيعة.

وتتعمد ميليشيا الحوثي افتعال الأزمات المتتالية في الغاز المنزلي والمشتقات النفطية، في الوقت الذي يعاني فيه غالبية المواطنين في العاصمة صنعاء من أوضاع اقتصادية صعبة، جراء انقطاع المرتبات وارتفاع أسعار المواد الغذائية بشكل غير مسبوق خصوصا مع اقتراب شهر رمضان المبارك.
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر