إحاطة مرتقبة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن مستجدات الأوضاع في اليمن

[ غوتيريش ]

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، يوم الثلاثاء، إنه يعتزم تقديم تقرير للمجتمع الدولي، خلال الأسبوع الجاري، بشأن آخر الأوضاع في اليمن وليبيا.
 
وأضاف في مؤتمر صحفي عبر دائرة تلفزيونية، أن مبعوثيه إلى اليمن مارتن غريفيث وليبيا استيفاني ويليامز، يعملان بكل جدية مع الأطراف المعنية في كلا البلدين من أجل حثها على الالتزام بوعود وقف إطلاق النار لإفساح المجال لجهود مكافحة تفشي فيروس كورونا.
 
وتابع غوتيريش في مؤتمر صحفي عبر دائرة تلفزيونية، أنه سبق وأطلق نداءً دولياً بوقف الأعمال العدائية في العالم وكانت هناك ردود إيجابية من العديد من الأطراف المعنية.
 
وأشار إلى أنه يعتزم هذا الأسبوع تقديم تقرير للمجتمع الدولي بشأن ما يجري في البلدين، مضيفاً "لكن مبعوثيّ يعملان بكل جدية مع الأطراف في كلا البلدين من أجل تنفيذ وعودهما بوقف النار".
 
وتابع غوتيريش "للأسف هناك فرق بين أن تعلن تلك الأطراف استعدادها لوقف إطلاق النار وبين أن يكون هناك التزام حقيقي وفعلي على الأرض بذلك".
 
وكان الأمين العام للأمم المتحدة، قد دعا في وقت سابق الأطراف اليمنية، لوقف إطلاق النار وتوحيد الجهود لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وهي الدعوة التي لاقت ترحيب جميع الأطراف، قبل أن تشهد البلد تصعيداً جديداً بدأه الحوثيون بقصف السعودية بصواريخ باليستية.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر