الرئيس هادي يوجه بسرعة التعامل بحزم مع المخربين والمهربين في المهرة

وجه الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، اليوم الثلاثاء، الأجهزة الأمنية والعسكرية بمحافظة المهرة (شرق اليمن) بالتعامل بحزم مع المخربين والمهربين.

وقال وزير الإعلام معمر الإرياني إن "الرئيس هادي كافة الأجهزة والوحدات الأمنية والعسكرية بمحافظة المهرة، بسرعة التعامل بحزم واتخاذ كافة الإجراءات والتدابير المناسبة ضد من يقلقون الأمن والسكينة العامة بالمحافظة".

وأوضح الإرياني في تغريدات على حسابه بتويتر، أن توجيهات الرئيس لمحافظ المهرة والقيادات الأمنية والعسكرية في المحافظة قضت بالتعامل بحزم مع المخربين والمهربين وقطاع الطرق وفرض النظام والقانون.

كما قضت توجيهات الرئيس بسرعة اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المتورطين في تلك الأعمال. حسبما ذكر وزير الإعلام.

جاء ذلك بعد مواجهات مسلحة دارت، أمس الاثنين، بين قوات سعودية ويمنية من جهة ومسلحين محليين من جهة أخرى في الخط الدولي المؤدي إلى منفذ شحن الحدودي مع سلطنة عمان.

وفي وقت سابق مساء اليوم، قال المتحدث باسم التحالف العربي العقيد تركي المالكي، إن بعض الشخصيات المعروفة بمحافظة المهرة والمتزعمة لجماعات الجريمة المنظمة والتهريب، حاولت أمس الاثنين، تعطيل جهود الأجهزة الأمنية الحكومية بوقف وضبط عمليات التهريب، واستخدمت العنف والقوة المميتة باستهداف الوحدات الأمنية وقوات التحالف.

وأشار أن ذلك أدى لوقوع بعض الإصابات بمنسوبي الأجهزة الأمنية من الحكومة الشرعية والإضرار بالأمن العام ومصالح المواطنين، ما أجبر الأجهزة الأمنية وقوات التحالف اتخاذ وتنفيذ الإجراءات المناسبة وبحسب ما يقتضيه الموقف للدفاع عن النفس والمحافظة على الأمن.
 
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر