تظاهرة لأنصار الإنتقالي الإماراتي في "عدن" تهاجم السعودية وتصفها بداعمة الإرهاب

[ مسلحون تابعون للإنتقالي الإماراتي في عدن - أرشيف ]

شن أنصار المجلس الإنتقالي الجنوبي، المدعوم إماراتيًا، الجمعة، في العاصمة المؤقتة عدن، هجومًا لاذعًا على المملكة العربية السعودية، متهمين إياها بالكذب ودعم الإرهاب.

جاء ذلك خلال التظاهرة التي نظمها أنصار الإنتقالي أمام معسكر التحالف بعدن، حيث رددوا خلالها شعارات تصف السعودية بالكذب ودعم الإرهاب.

وكان أبرز هذه الشعارات، "يا سعودي يا كذاب، أنت داعم للإرهاب"، وفق الفيديو الذي تداوله نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي.

وفي هذا الصدد، أكد الصحفي والسياسي اليمني عبد الرقيب الهدياني، أن "علاقة الانتقالي بمظاهرة اليوم، أمام معسكر التحالف، والهتاف ضد السعودية واضحة لا مفر منها".

وأوضح الهدياني في منشور له على "الفيس بوك"، أن "عبد الرحمن غاندي رئيس الدائرة التنظيمية في المجلس الانتقالي بعدن موجود وظاهر في الفيديو، وهو نفسه الذي اقتحم وكالة انباء سبأ الرسمية بساطور في وقت سابق".

يأتي هذا الهجوم،  في إطار الحملة الإعلامية التي يشنها أنصار الإنتقالي على السعودية، وقائد قوات التحالف في عدن؛ ردا على محاولة السعودية الرامية للضغط عليهم لتنفيذ اتفاق الرياض الموقع مع الحكومة في الرياض في نوفمبر الماضي، بعد رفضهم السماح لقوات الحرس الرئاسي بالدخول إلى عدن؛ تنفيذَا للإتفاق.

وكان نائب رئيس ما يُسمى بالمجلس الإنتقالي هاني بن بريك، قد هاجم السعودية، مطلع الإسبوع المنصرم ضمنيًا، محذرا إياها من التآمر على ما أسماه بالجنوب، وذلك ردا على محاولتها الرامية لتنفيذ اتفاق الرياض، الذي كانت الحكومة قد اتهمت الانتقالي الإماراتي بعرقلة تنفيذه.


لمشاهدة الفيديو إضغط هنا

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر