وزير: غريفيث يغطي فشله في تنفيذ اتفاق السويد بالهروب إلى مشاورات جديدة

[ عبدالرقيب فتح وزير الإدارة المحلية ]

اعتبر وزير يمني، دعوة المبعوث الاممي، مارتن غريفث، بالذهاب إلى مشاورات سلام غير مشروطة مع الحوثيين، بأنه هروب للأمام ومحاولة لتغطية فشله في تنفيذ اتفاق السويد.
 
وقال وزير الإدارة المحلية عبد الرقيب فتح، في تغريدة على تويتر، إن المبعوث الأممي مارتن غريفيث، يحاول التغطية على فشله في إلزام الحوثيين بتنفيذ اتفاق السويد بشان الحديدة.
 
وأضاف أن تصريحاته تخالف قرار تكليفه، كما يذهب في تصريحاته خارج المرجعيات الثلاث للحل في اليمن، المجمع أعليها محلياً ودولياً.
 
وتابع  فتح إن غريفيث يحاول التضليل عبر تقديم تفسير جديد للاتفاق، مؤكداٌ على إن الحكومة تدعم الحلول التي تنهي الحرب ولا تؤسس لحرب قادمة.
 
وكان المبعوث الأممي قد أدلى بتصريحات صحفية أمس الأربعاء، قال فيها بأنه يسعى لعقد جولة مشاورات سلام غير مشروطة بين الحكومة والحوثيين لإنهاء الصراع في اليمن ومناقشة قضايا الشرعية والحكم والمرحلة الانتقالية.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر