الحوثيون ينفون صلتهم بالهجوم الصاروخي على معسكر للجيش في مأرب

[ الحوثيون ينفون صلتهم بالهجوم الصاروخي على معسكر للجيش بمأرب ]

نفى القيادي البارز في مليشيا الحوثي وعضو مكتبها السياسي، محمد البخيتي، مساء الاثنين، تبني جماعته الهجوم الباليستي على معسكر تدريبي للقوات الحكومية، مساء السبت الفائت.
 
وقال البخيتي لقناة الجزيرة: "لم نتبنى هجوم مأرب، ولو نفذناه لأعلنا عن ذلك".
 
واتهم الرئيس اليمني وحكومته، مليشيا الحوثي بالوقوف وراء الهجوم الصاروخي على معسكر تدريبي في مأرب شمالي شرقي اليمن، مساء السبت الفائت، والذي راح ضحيته نحو 116 قتيل وعشرات الجرحى.
 
وقال الجيش اليمني ان ذلك الهجوم بمثابة رد من الحوثيين على هزائمهم في جبهة نهم شرقي صنعاء، ومحاولة للثأر لمقتل الجنرال الايراني قاسم سليماني.
 
ولم تعلن مليشيا الحوثي الانقلابية، حتى اللحظة مسؤوليتها عن الحادثة التي تمت مساء السبت، وسط شكوك حول مصدر ذلك الهجوم الذي استهدف معسكراً تدريبياً لقوات الحماية الرئاسية التي دارت بينها وبين قوات موالية للإمارات مواجهات عنيفة في أغسطس الماضي بالعاصمة عدن.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر