عدن: نائب رئيس الوزراء يثني على دور المساجد في التصدي لميليشيا الحوثي وصالح خلال الحرب

 
أثنى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية اللواء الركن حسين محمد عرب اليوم على الدور الكبير الذي لعبته مساجد عدن في التصدي لميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية خلال فترة الحرب، من خلال حث الشباب على التوجه إلى جبهات القتال،  للدفاع عن عدن واهلها، الأمر الذي أسهم في إنجاز عملية التحرير البطولية بمساندة قوات التحالف العربي، مشددا على أهمية تعزيز الأمن بالمحافظة، ومراقبة سير عمل المساجد،حتى لا تكون أداة للتحريض على العنف والتطرف.
 
جاء ذلك في اجتماع عقده اللواء الركن حسين محمد عرب اليوم السبت، بالعاصمة المؤقتة عدن، لمسؤولي مكتب الأوقاف والإرشاد وفروعه بالمديريات، وأئمة وخطباء المساجد بمحافظة عدن، بمشاركة وكيل المحافظة احمد سالم ربيع علي ، وحضور وزيري الإعلام محمد قباطي،  والشباب والرياضة نايف البكري، ونائب وزير التخطيط والتعاون الدولي نزار باصهيب.
 
وحث اللواء الركن حسين عرب أئمة وخطباء المساجد على القيام بدورهم التوعوي التنويري القائم بين أوساط المجتمع بشكل عام والشباب بشكل خاص، وأن يعمل الجميع تحت مبدأ الوطن للجميع والقبول بالرأي والرأي الاخر،  وبما لا يمس عقيدتنا السمحاء.
 
مؤكدا أن للمسجد دوراً كبيرا سيبقى هو الأساس وصاحب الكلمة في نشر قيم التسامح والاخاء والمحبة والوئام والتكافل والسلم الإجتماعي بين أفراد المجتمع الذي نحن في أمس الحاجة اليه،  في مرحلة البناء والتنمية، بعد تحرير عدن من المليشيا الانقلابية. 
 
وابدى نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية استعداد الحكومة بالتنسيق مع السلطة المحلية بالمحافظة على تقديم كل ما من شأنه تحسين اداء وعمل مكتب الاوقاف والمساجد بالمحافظة للقيام بدورها في غرس مفاهيم الوسطية والاعتدال والابتعاد عن الغلو والتطرف الذي يضر بديننا الاسلامي الحنيف.
 
وطالب نائب رئيس الوزراء خطباء وأئمة المساجد بالقيام بدورهم في حث المواطنين على تسديد فواتير الكهرباء والماء وعدم الاعتداء والبسط على الاملاك العامة والخاصة والحفاظ عليها والتصدي للفكر المتطرف والابتعاد عن الغلو والارهاب.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر