فرنسا تجدد تأكيد موقفها الداعم لإحلال السلام وإنهاء الحرب في اليمن

[ خلال لقاء البركاني السفير الفرنسي لدى اليمن ]

جددت فرنسا تأكيد موقفها الداعم لكل المساعي الرامية إلى تحقيق السلام وإنهاء الحرب في اليمن، والعمل على تحقيق تطلعات الشعب اليمني.

جاء ذلك على لسان، السفير الفرنسي لدى اليمن كريستيان تيستو، خلال لقائه، اليوم الأحد، رئيس مجلس النواب سلطان البركاني. وفقا لوكالة سبأ.

وبحسب الوكالة، فقد "جرى خلال اللقاء مناقشة مجمل المستجدات والتطورات على الساحة الوطنية، وجهود تحقيق السلام الشامل، وبحث سُبل تعزيز العلاقات بين البلدين الصديقين وآفاق تطويرها".

وأكد البركاني، على ضرورة تعزيز ودعم كافة الجهود التي من شأنها استكمال تنفيذ بنود اتفاق الرياض، والجهود الرامية لتلبية تطلعات وطموحات أبناء الشعب اليمني في إنهاء الإنقلاب وتفعيل مؤسسات الدولة".

وجدد رئيس البرلمان التأكيد على حرص القيادة السياسية على إنجاح اتفاق الرياض، وتحقيق السلام العادل والدائم في بلادنا تحت سقف المرجعيات المتوافق عليها محلياً والمؤيدة إقليمياً ودولياً.

ونوه البركاني، بالدور الكبير والمستمر الذي تقوم به المملكة العربية السعودية في دعم اليمن، وحرصها على أمنه واستقراره وسلامة أراضيه.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر