صنعاء: الحوثيون يبتزون شركات الأدوية لدفع مبالغ مالية تحت مسمى "الزكاة"

[ صيدلية في صنعاء - أرشيف ]

أجبرت ميليشيا الحوثي الإنقلابية ملاك شركات الأدوية في العاصمة صنعاء على دفع اتاوات وجبايات مالية باسم الزكاة.

وقالت مصادر محلية لـ"يمن شباب نت"، "إن الميليشيات الحوثية، بدأت يوم أمس الخميس بحملة أمنية واسعة ضد شركات الأدوية والصيدليات في العاصمة صنعاء، وطالبت من ملاكها دفع مبالغ مالية كبيرة بذريعة الزكاة".

وأشارت المصادر إلى أن الحملة التي يقودها القيادي "شمسان أبو نشطان" مسؤول هيئة الزكاة في المليشيات الحوثية، طالبت من ملاك شركات الأدوية دفع مبالغ مالية باسم الزكاة، وهددت بإغلاق الشركات، وسحب التراخيص منهم في حال عدم الاستجابة لمطالب المليشيات الحوثية.

يأتي ذلك في الوقت الذي تتعرض فيه العديد من شركات بيع الأدوية والمستلزمات الطبية في العاصمة صنعاء للإبتزاز والمضايقات التعسفية والقمعية من سلطة ميليشيا الحوثي الإنقلابية.

وكانت ميليشيا الحوثي الإنقلابية قد أغلقت في وقت سابق العديد من شركات بيع الأدوية تحت مبررات واهية، والهدف منها إفساح المجال أمام تجار الأدوية الموالين للجماعة الحوثية للاستثمار وفتح شركات جديدة، ومنحتهم تراخيص غير قانونية بهدف الاستحواذ على سوق الأدوية في مناطق سيطرتهم.

جدير بالذكر أن العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة ميليشيا الإنقلاب، تعاني من انتشار الأدوية المهربة وارتفاع أسعارها، بشكل غير مسبوق عوضا عن إقدام الميليشيا على نهب مخازن العديد من شركات الأدوية والصيدليات، بحجة عدم التزامها بالمعايير الطبية، بالإضافة إلى اجبارهم على دفع اتاوات وجبايات غير قانونية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر