الأمم المتحدة تدين استهداف مستشفى "أطباء بلاحدود" في المخا

[ مستودع أطباء بلاحدود في المخا بعد استهدافه ]

استنكرت الأمم المتحدة، مساء الخميس، الهجوم الحوثي الذي استهدف مستشفى ميداني لمنظمة أطباء بلاحدود في مدينة المخا غربي تعز.

وقالت منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن  ليز غراندي، في بيان: "سيُحرم مئات الآلاف من الأشخاص على طول الساحل الغربي ممن يحتاجون لمساعدات طوارئ، منهم المئات ممن هم بحاجة لتدخلات جراحية لإنقاذ الأرواح كل شهر من الحصول على المساعدة التي يحتاجونها بسبب هذه  الضربات".
 
وأضافت غراندي: " هذا أمر صادم وغير مقبول نهائياً "، مشددة على أن "المنشآت الطبية محمية بموجب القانون الإنساني الدولي".
 
وأشار البيان إلى أن المستشفى المستهدف هو المرفق الوحيد الذي يوفر خدمات الطوارئ الطبية ورعاية التوليد والجراحة لنصف مليون شخص على طول الساحل الغربي.
 
وتعرضت مدينة المخا، غربي تعز، لهجوم صاروخي وطائرات مسيرة، اتهمت الحكومة الحوثيين بالوقوف خلفه، أسفر عن سقوط نحو 20 شخص بين قتيل وجريح معظمهم من المدنيين.
 
وأعلنت أطباء بلاحدود، أمس الخميس تعليق أنشطتها في المخا، بسبب الأضرار التي لحقت بمستشفاها ومستودعها.
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر