الصليب الأحمر: معارك الضالع تسببت بنزوح أكثر من 65 ألف خلال العام الجاري

[ الصليب الأحمر: معارك الضالع سببت بنزوح أكثر من 65 ألف خلال العام الجاري ]

نزح عشرات الآلاف من المدنيين في محافظة الضالع، جنوبي اليمن، جراء المواجهات العسكرية التي تشهدها المحافظة منذ مطلع العام الجاري وحتى سبتمبر الماضي، وفق تقرير حديث للصليب الأحمر.
 
ونقلت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، عن تقارير المنظمة الدولية للهجرة، التي أكدت نزوح أكثر من 65 ألف شخص تركوا ديارهم خلال الفترة من يناير إلى سبتمبر2019.
 
وأكد التقرير أن هذا العدد لايشمل موجة النازحين الجديدة الذين لا يُعرف عددهم.
 
وأشار التقرير إلى أن بعض الناس شوهدوا وهم مكدسين فوق بعضهم في سيارات نقل، وهم ينتقلون من مكان إلى آخر بحثًا عن مأوى، إذ يجد النازحون الجدد مشاقّ في العثور على مكان يأوون إليه.
 
ولفت التقرير إلى إن كثير من العائلات اتخذت من المباني والمدارس في الضالع إلى أماكن للإيواء، مشيراً إلى أن هذه المُنشآت مكتظة للغاية بشباب ونساء وأطفال ليس لديهم أي مصدر دخل.
 
وقالت اللجنة أن فرقها الميدانية وجمعية الهلال الأحمر اليمني في سبتمبر أكتوبر، تمكنت من مساعدة ما يزيد على 38 ألف شخص على جانبي خط المواجهة.
 
ومنذ مطلع العام الجاري، تشهد المناطق الشمالية والغربية بمحافظة الضالع، معارك واشتباكات متقطعة بين القوات الحكومة ومليشيا الحوثي الانقلابية، أدت إلى موجات نزوح كبيرة.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر