محافظ الحديدة: مقتل 300 مدني وإصابة الآلاف في الحديدة منذ اتفاق السويد

[ محافظ الحديدة الحسن الطاهر ]

أكد محافظ محافظة الحديدة، الحسن طاهر، اليوم الخميس، بعدم التزام الحوثيين باتفاق ستوكهولم المبرم مع الحكومة اليمنية برعاية أممية في ديسمبر 2018م.
 
وقال المحافظ إن الحوثيين خرقوا اتفاق ستوكهولم أكثر من 11 ألف مرة، ما أدى إلى مقتل 300 مدني وإصابة الآلاف بجروح.
 
وأشار في حديث مع "البيان الإماراتية، إلى أن 30 ألف أسرة نزحت من الحديدة، وتضررت آلاف المنازل والمدارس والمساجد.
 
وأكد المحافظ الحسن طاهر، أن المليشيا تواصل انتهاكاتها ولم تتوقف الأعمال العسكرية وإطلاق الصواريخ والمقذوفات العسكرية في عدد من مديريات الحديدة.
 
واتهم الحسن طاهر مليشيا الحوثي بالاستمرار في دفع تعزيزاتها إلى مدينة الحديدة في انتهاك واضح لما جرى عليه الاتفاق للحد من التصعيد، مؤكداً رصد تدفق نحو 1500 مقاتل من بينهم مئات الأطفال إلى المدينة منذ إعلان الاتفاق.
 
وأكد المحافظ أن الاتفاق لم يحرز أي تقدم، فيما تعقدت الأوضاع في الحديدة، أكثر مما كانت عليه قبل الاتفاق الذي تم التوصل إليه في ديسمبر الماضي بين الحكومة اليمنية والحوثيين.
 
ومن المتوقع أن يقدم المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، اليوم الخميس، إحاطة جديدة إلى مجلس الأمن، عبر دائرة تلفزيونية من الرياض، يشرح فيها آخر مستجدات الأوضاع في اليمن وسبل تنفيذ اتفاق السويد.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر