محافظ سقطرى لـ"يمن شباب" تم إفشال محاولات الفوضى بالمحافظة ومن أراد أن يسترزق فليذهب بعيداً

[ محافظ سقطرى رمزي محروس ]

قال محافظ سقطرى رمزي محروس "إن الهدوء عاد إلى محافظة سقطرى بعد أيام من التوتر بسبب عدم تسليم إدارة الامن، وتم ذلك بسبب التريث الذي قامت بها السلطات في المحافظة من أجل تجنيبها الفوضى".
 
وكانت محافظة سقطرى شهدت محاولة تمرد من قبل مدير الأمن السابق العميد على الرجدهي، عقب إقالته من قبل الرئيس هادي، لكن ذلك لم يستمر طويلاً، حتى تم استلام إدارة الأمن من قبل المدير الجديد العقيد فائز طاحس.
 
وأكد محروس - في مداخلة تلفزيونية مع "يمن شباب" – "تم تسليم إدارة الأمن من المدير المُقال السابق إلى المدير الجديد وبعدها ودشنا في السطلة المحلية بدء مزاولة مهام المدير الجديد، والأمن والاستقرار عاد إلى طبيعة في كافة سقطرى".
 
وأضاف "كل وحدات الأمن أصبحت الآن تتبع المدير الجديد وكلها استجابت لدعوة القوات الأمنية، وكافة النقاط الأمنية في المحافظة تتبع إدارة الأمن حالياً".
 
وقال محافظ سقطرى "الوضع أصبح تحت السيطرة وسقطرى لن تخرج عن سيطرة الشرعية، ومازال السقطريون يؤيدون الشرعية وكل الإجراءات الحكومية في المحافظة، ويعتزون بوجود الدولة والنظام والقانون".
 
وتابع "بالنسبة لمدير الأمن السابق كان سلم بقرار إقالته في الساعات الأولى، لكن تم التغرير به من قبل مجموعة أرادت له ان يقع في الفخ، وهم أنفسهم من عملوا على محاولة التمرد في وقت سابق عند تعيين محافظ للمحافظة".
 
وقال محروس "كل من يريد أن يخرج عن إطار الدولة نتعامل معه في الإجراءات القانونية، ولا يمكن أن يوجد "حزام أمنى" في سقطرى، ومن أراد أن يسترزق فليذهب بعيداً عن أمن واستقرار المحافظ".
 
ولفت "نرحب بمن ينضم معنا للعمل في إطار الدولة لكن دائما نقول ونكرر لا مكان لأي شخص يعمل خارج الدولة في سقطرى".
 
وعن اقتحام المندوب الاماراتي  خلفان المزروعي مؤسسة الكهرباء ونهب المولدات قال المحافظ محروس "هذا الإجراء مرفوع لدى القيادة السياسية في البلاد، وسنتعامل معه وفق توجيهات فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي".
 
والخميس 4 أكتوبر الجاري أصدر الرئيس هادي، رئيس قراراً جمهوريا بتعيين المقدم فائز سالم موسى طاحس سعد مديراً عاماً لشرطة محافظة أرخبيل سقطرى ويرقى الى رتبة عقيد، خلفاً لمدير شرطة سقطرى السابق، العميد على الرجدهي، الذي اتهم مؤخرا بالعمل على زعزعة الأمن والاستقرار في الأرخبيل لصالح أبو ظبي.
 
وفي 8 أكتوبر الجاري باشر مدير شرطة محافظة أرخبيل سقطرى الجديد العقيد فائز سالم موسى طاحس عمله في إدارة أمن المحافظة، بعد أيام من محاولات تمرد المدير السابق ورفض تسليم إدارة الأمن، عقب جهود كبيرة بذلتها قيادة القوات المشتركة والسلطة ممثلة بمحافظ المحافظة وأركان اللواء الأول مشاء بحري العقيد ناصر قيس وعددا من القيادات البارزة.
 
وكانت الإمارات تسعى لتفجير الوضع عسكريا في محافظة سقطرى، عبر الميلشيات التابعة لها والتي تعمل على تدريبهم بدفعات متتالية في مدينة عدن، حيث سبق وأن نفذت سلسلة من محاولات السيطرة على المحافظة على غرار ما حدث بمدينة عدن لكنها فشلت.


- فيديو :


مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر