رئيس فريق الخبراء الأممي: وثقنا حالات عنف جنسي ارتكبتها قوات إماراتية في اليمن

[ قوات موالية للإمارات جنوبي اليمن - أرشيف ]

قال ئيس فريق الخبراء الأممي لحقوق الإنسان في اليمن كمال الجندوبي،  إن الفريق "وثّق 37 حالة عنف جنسي ارتكبتها قوات الحزام الأمني". في محافظة عدن، جنوبي البلاد.

واتهم الجندوبي، في مقابلة له مع قناة الجزيرة الفضائية في برنامج "بلا حدود"، "عناصر من القوات الإماراتية والحزام الأمني - التابعة له - بارتكاب انتهاكات جنسية" في عدن.

وأكد الجندوبي، "أن الفريق الأممي، لديه قائمة بأسماء شخصيات ارتكبوا جرائم في اليمن، تستوجب متابعتهم جنائيا".دون أن يكشف عن هذا الأسماء.

وأشار رئيس الفريق الأممي، إلى "توصل الفريق في التقرير الحالي إلى احتجاز الفتيات والنساء واستخدامهن كرهائن في حرب اليمن". لافتا إلى أنه "كانت هناك مواقف مناوئة ومعادية لفريق خبراء الأمم المتحدة في اليمن". دون التطرق الى هذا المواقف ومن ورائها.

كما اتهم رئيس الفريق الأممي، "كل أطراف النزاع في اليمن مسؤولة عن انتهاكات ترتقي لجرائم حرب". لافتا إلى أن  "هناك عدم احترام لمبدأ التمييز بين الأهداف العسكرية والمدنية".

وأكد وجود "وقائع تدل على جرائم حرب مثل الحصار ومنع وصول المساعدات الإنسانية". متهما التحالف برفض التحالف التصريح لهم بالتنقل في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة الشرعية.

وأوضح كمال الجندوبي، أن "تقرير لجنة الخبراء أثبت وجود أخطاء للتحالف في تطبيق قواعد الاشتباك في اليمن".

وكان التحالف، قد أكد أن تقرير فريق الخبراء الدوليين، الصادر في الـ 3 من الشهر الجاري، يفتقد لـ"الموضوعية"، وتقديم من يثبت إدانته بارتكاب انتهاكات بالمحاكمة.

وقال ناطق التحالف تركي المالكي، في تصريح نقلته وكالة الأنباء السعودية "واس"، "إن المغالطات والاتهامات الموجهة للتحالف في هذا التقرير ليست سوى استمرار للمغالطات والاتهامات الواردة في تقريره السابق لعام 2018م".
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر