من جاكرتا إلى لاهاي.. مظاهرات تندد بجرائم الإمارات وتطالب بطردها من اليمن

[ وقفة للجالية اليمنية أمام محكمة العدل الدولية في لاهاي تندد بجرائم الإمارات ]

نظم أبناء الجالية اليمنية في هولندا، الجمعة، وقفة احتجاجية، أمام محكمة العدل الدولية في لاهاي تنديداً بالانتهاكات الإماراتية في اليمن.

وقال البيان الصادر عن الوقفة، إن الإمارات عملت على تنفذ مخطط لتقسيم اليمن لصالح جماعات متطرفة وعنصرية ذات خطاب كراهية وصانعة للموت، بعد ما استنجدت الحكومة اليمنية بالتحالف لإنقاذها من سطوة ميليشيا الحوثي.

وأضاف، أنهم يدعون للعالم للاتفات للمآسي التي يعيشها اليمنيون بسبب الميليشيات وداعميها والوقوف إلى جانبهم.

ولفت إلى أن جرائم طيران الإمارات التي تستخدمها ضد جيش اليمن وضد المدنيين العزل كجرائم حرب لن تسقط بالتقادم، وسيكون لمحكمة العدل موقف يسترجع حقوق اليمنيين، فالعدالة مهما غابت لا تموت.

وأكد أن اعتداء طيران الإمارات يعد اعتداء مركب، إذ أن استهداف قوات في إطار التحالف يعد جريمة إنسانية واعتداء خارجي على سيادة اليمن ووحدته العسكرية.

وأشار البيان إلى أن عبث الحوثيين ومسانديهم والانتقالي وداعميهم لم يكن لتنجح خطواتها الإجرامية لولا القوة التي أمدتهم بها إيران والإمارات.

وطالب البيان بإخراج الإمارات من التحالف باعتبارها دولة معادية وممولة لجماعات إرهابية وداعمة لانقلاب الانتقالي، وإحالتها مع الشخصيات المتورطة في دعم الإرهاب إلى محاكمات دولية باعتبارهم معرقلين للعملية السياسية.

كما طالب بإسناد الحكومة الشرعية لمواجهة انقلاب الحوثيين في الشمال وانقلاب الانتقالي في الجنوب، ودعمها لمواجهة مخاطر الانقلاب والاحتلال ومصادرة القرار، وإدانة التشكيلات المسلحة الخارجة عن الدولة، ودعم الدولة في تشكيل جيش وطني.

وعبر البيان عن رفضهم لأي حوار مع الانتقالي لأنه شرعنة للانقلاب وتشجيع للميليشيات في مواجهة الدولة.



في سياق متصل نظم العشرات من أبناء الجالية اليمنية وقفة احتجاجية أمام سفارة بلادهم في جاكرتا، رفضا لما وصفوها بالانتهاكات الإماراتية بحق اليمن وسيادته.

وأدان المحتجون -في بيان لهم- الانتهاكات الإماراتية ضد المدنيين العزل، إضافة إلى الغارات التي استهدفت قوات الجيش الوطني وخلفت 300 جندي بين قتيل وجريح.

كما استنكر المشاركون تشكيل الإمارات ما وصفوها بخلايا الاغتيالات، وإقامة سجون سرية لاعتقال المخالفين لأبو ظبي، وأكدوا رفضهم مشروع الاحتلال الإماراتي، ومحاولات تقسيم اليمن.

كما نظم أبناء الجالية اليمنية بولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة وقفة احتجاجية ضد ممارسات دولة الإمارات في اليمن.

وندد المشاركون بدعم الإمارات قوات المجلس الانتقالي، كما استنكروا قصف الطيران الإماراتي القوات اليمنية في عدن.

كما طالب المحتجون بطرد الإمارات من اليمن، وطالبوا السعودية بتحديد موقف واضح تجاه الممارسات الإماراتية جنوب اليمن.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر