توجيه حكومي للمؤسسات الإعلامية الرسمية في عدن بعدم التعامل مع الانتقالي الإماراتي

[ صحيفة 14 أكتوبر تنشر أخبار الانتقالي الإماراتي في اليوم التالي للسيطرة على عدن ]

وجه وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، الأربعاء، المؤسسات الإعلامية الحكومية في العاصمة المؤقتة عدن بعدم التعامل مع الانتقالي الإماراتي، ومنع أي نشاط غير قانوني.

وقال الوزير في سلسلة تغريدات على تويتر، إن المجلس الانتقالي يواصل احتلال مؤسسات الدولة ومنها مؤسسات الإعلام الرسمية في العاصمة المؤقتة عدن وتسخيرها لخدمة أجندتها غير الوطنية.

وأكد أن هذه الممارسات، تكرار حرفي لممارسات الميليشيا الحوثية بعد انقلابها على السلطة وسيطرتها على العاصمة صنعاء.

ونصت توجيهات الإرياني، لرؤوساء المؤسسات الإعلامية الرسمية بعدن،  على منع التعامل أو الخضوع لأي جهة خارج التعليمات الصادرة من وزير الإعلام.

وقال:"يمنع طباعة أو نشر أو تسخير مؤسسات الإعلام الرسمي لمصلحة أي جهة او نشاط غير قانوني، ونحملهم المسؤولية القانونية في حال عدم الالتزام بذلك".

وأعتبر الإيراني أن عدم التزام الانتقالي الإماراتي بالدعوة السعودية للخروج من المؤسسات الحكومية ومواصلة احتلالها تأكيد على المضي في الانقلاب.

وكانت السعودية دعت السبت الماضي، عقب سيطرت ميليشيا الانتقالي الإماراتي على عدن، إلى اجتماع عاجل في جدة للوقوف على ما حدث، فيما دعا التحالف العربي الميليشيا الانقلابية إلى الانسحاب من المواقع التي سيطرت عليها في عدن.

وفي وقت سابق اليوم، أكدت الحكومة اليمنية، أن لا حوار قبل انسحاب ميليشيا الانتقالي الإماراتي من المواقع التي سيطرت عليها وتسليم الأسلحة التي نهبتها وعودة القوات الحكومية إلى معسكراتها.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر