بينهم "شلال"..قرارات حكومية بعزل قيادات أمنية متورطة في انقلاب عدن

[ الحكومة تعزل اللواء شلال شائع من منصبه كمدير لأمن عدن ]

أصدر نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية اليمني، أحمد الميسري، أمس الثلاثاء، قرارات استثنائية بعزل ثلاثة من القيادات الأمنية التي شاركت في الانقلاب الذي نفذه الانتقالي الإماراتي في العاصمة المؤقتة عدن.

ونص قرار وزير الداخلية الأول على عزل "اللواء شلال علي شائع" من منصبه كمدير لشرطة محافظة عدن وأحالته للتحقيق لمشاركته المباشرة بالانقلاب الذي تم تنفيذه على مؤسسات الدولة بقوة السلاح وإعطاءه التعليمات لعدد من الوحدات لشرطة محافظة عدن للمشاركة بالانقلاب.

ونص القرار الثاني، على عزل اللواء "فضل عبدالله باعش" من منصبه كقائد لقوات الأمن الخاصة لمحافظات عدن لحج أبين الضالع وذلك لتقاعسه عن أداء واجبه في الدفاع عن مؤسسات الدولة الشرعية ومباركته لاحقا للانقلابيين وانضمامه إليهم.

فيما نص القرار الثالث على عزل "العميد صالح السيد" من منصبه كمدير لشرطة محافظة لحج وأحالته للتحقيق لمشاركته المباشرة بالانقلاب الذي تم تنفيذه على مؤسسات الدولة بقوة السلاح.

كما أصدر وزير الداخلية قرارات بتكليف كلا من: العميد سليمان ناصر سليمان الزامكي قائدا لقوات الأمن الخاصة لمحافظات عدن لحج أبين الضالع، والعميد ناصر محمد محسن الشوحطي بإدارة شرطة محافظة عدن لحين صدور قرار التعيين، والعميد ناصر محمد محسن الشوحطي بإدارة شرطة محافظة عدن.

ونصت قرارات التكاليف التي أصدرها وزير الداخلية على العمل بها إلى حين صدور قرارات التعيين من قبل الرئيس عبدربه منصور هادي.

وجاء في ديباجة القرارات التي نشر نصها موقع وزارة الداخلية، إشارة إلى أنها اتخذت بعد العرض على الرئيس هادي والموافقة عليها.كما كلف وزير الداخلية نائبه اللواء على ناصر لخشع بالإشراف المباشر على دور الاستلام.

وكانت ميليشيا الحزام الأمني التابعة للانتقالي الإماراتي فرضت سيطرتها على العاصمة المؤقتة عدن، السبت الماضي، بعد مواجهات استمرت أربعة، واعتبرته الحكومة الشرعية انقلاب مكتمل الأركان.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر