مسؤول يمني: الانتقالي الجنوبي يخطط لعمل عسكري في عدن وقواتنا جاهزة

[ مسؤول يمني: الانتقالي الجنوبي يخطط لعمل عسكري في عدن وقواتنا جاهزة للمعركة الكبرى ]

حذّر مسؤول يمني رفيع في الحكومة اليمنية، من معركة كبرى في العاصمة المؤقتة عدن، جنوبي اليمن، مع الانفصاليين المدعومين من الإمارات.
 
وقال المصدرـ تحفظ على كشف هويته ـ في تصريح لـ"عربي21" ، إن أي تحرك عسكري من قبل المليشيات المدعومة إماراتيا ضد قواتنا في عدن، سيقابل برد قوي.
 
 وحذّر المسؤول من خطورة ما يخطط له ما يسمى "المجلس الانتقالي الجنوبي" والمليشيات التابعة له، الأربعاء.
 
وأكد المصدر الحكومي أن هناك نوايا يخطط لها المجلس الانتقالي للصدام ومهاجمة القوات الحكومية خصوصا، القوات المكلفة بحراسة قصر المعاشيق.
 
وقال المسؤول اليمني، قواتنا جاهزة، واتخذت كافة الاحتياطات؛ تحسبا لأي هجوم قد تتعرض له، مضيفاً : إن معركة كبرى ستقع في حال لم تفلح الجهود السياسية والدبلوماسية في ثني المجلس الانتقالي عما يخطط له.
 
ومن المقرر أن يتم تشييع قتلى الهجوم الذي استهدف عرضا عسكريا لقوات تابعة للمجلس الجنوبي تبناه الحوثيون، في مقبرة بالقرب من قصر المعاشيق، وسط حضور شعبي لأتباع المجلس، ومخاوف من تحركات عسكرية للانتقالي الجنوبي بالتزامن مع التشييع.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر