نيوزلندا تؤكد حرصها القيام بدور فاعل لإنهاء الأزمة الانسانية في اليمن

[ خلال استقبال رئيس الوزراء السفير غير المقيم لنيوزلندا ]

أكد سفير نيوزيلندا غير المقيم لدى اليمن جيمس مونرو، دعم بلاده المستمر للحكومة الشرعية، وحرصها على القيام بدور فاعل لانهاء الأزمة الإنسانية في اليمن.

وأشار السفير جيمس مونرو، خلال لقائه اليوم الخميس، رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، إلى ان نيوزيلندا حرصت على زيادة مساهماتها الإنسانية، وستستمر في هذا الدور، عبر وكالات الأمم المتحدة، وفي المحافل الدولية.

ووفق وكالة سبأ، فقد ناقش اللقاء، سُبُل تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، وتطورات الاوضاع السياسية والميدانية والانسانية على الساحة الوطنية.

وأشاد رئيس الوزراء بدعم نيوزيلندا للحكومة الشرعية ومواقفها الواضحة في هذا الجانب بالمحافل الدولية، ومساهماتها في خطة الاستجابة الإنسانية الخاصة باليمن.

وأكد معين عبد الملك، الحرص على تعزيز علاقات التعاون والشراكة بين البلدين بما يخدم المصالح المتبادلة للشعبين الصديقين.

وتطرق معين عبدالملك، الى التطورات والمستجدات على الساحة الوطنية، والتزام الحكومة بمسار السلام المستدام والمستند على ما توافق عليه اليمنيون وحظي باجماع اقليمي ودولي غير مسبوق.

ولفت إلى ان الحكومة ومن هذا المنطلق حرصت على تصحيح مسار تنفيذ اتفاق استوكهولم باعتباره مقدمة نحو استعادة الدولة وانهاء الانقلاب.

وأشار رئيس الوزراء إلى الجهود الحكومية لتخفيف المعاناة الإنسانية الناجمة عن الحرب التي اشعلتها ميليشيات الحوثي الانقلابية، وما حققته من نجاحات في هذا الجانب وتطلعها لتحقيق المزيد بدعم من الاشقاء والاصدقاء، بما في ذلك تسهيل وصول المساعدات الإنسانية وصرف رواتب موظفي الدولة وتحقيق استقرار العملة الوطنية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر