ولد الشيخ: اتفاق الحوثيين وصالح يتعارض مع القرارات الدولية ويهدد مشاورات السلام

[ ولد الشيخ ]

 

قال المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ،إن إعلان الحوثيين وصالح تشكيل مجلس سياسي لإدارة البلاد يتعارض مع التزاماتهما بدعم جهود الأمم المتحدة.

وأضاف  المبعوث في بيان صحفي :" يشكل هذا الاتفاق انتهاكاً قويا لقرار مجلس الأمن الدولي 2216 (2015) الذي يطالب "جميع الأطراف اليمنية، ولا سيما الحوثيين، بالامتناع عن اتخاذ المزيد من الإجراءات الانفرادية التي يمكن أن تقوض عملية الانتقال السياسي في اليمن"، ويدعوهم إلى "التوقف عن جميع الأعمال التي تندرج ضمن نطاق سلطة الحكومة الشرعية في اليمن".

وتابع المبعوث الأممي :" إن هذا التطور لا يتماشى مع الالتزامات التي قطعتها أنصار الله والمؤتمر الشعبي العام بدعم العملية السياسية التي تتم بإشراف الأمم المتحدة".


وأشار إلى أن الإعلان عن ترتيبات أحادية الجانب لا يتسق مع العملية السياسية ويعرض التقدم الجوهري المحرز في محادثات الكويت للخطر. 


ويأتي تصريح ولد الشيخ عقب ساعات من إعلان الإنقلابيين اتفاق لتشكيل مجلس سياسي أعلى لإدارة البلاد .

ويتشكل المجلس المعلن عنه من أعضاء من الطرفين يتم اختيارهم لاحقا،وهو ما يعد نسفا لمشاورات السلام.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر