بعد انسحاب قوات اماراتية.. خفر السواحل تتسلم رسمياً جزيرة ميون في باب المندب

[ جزيرة ميون ـ خريطة ]

أعلنت مصلحة خفر السواحل التابعة للقوات البحرية اليمنية، استكمال استلام مهامها رسمياً من قوات التحالف العربي بجزيرة ميون في البحر الأحمر بعد انسحاب قوات محلية  مدعومة من الامارات العربية المتحدة.

وقالت المصلحة في بيان نشرته على صفحتها الرسمية "فيس بوك" إن إجراءات الاستلام للموقع في جزيرة ميون بدأت قبل شهرين تقريباً عند وصول أول دفعة من منتسبي المصلحة مع زوارق الدوريات والاستطلاع.

ولفتت إلى أنها تمكنت من ضبط زعائم وقوارب كانت تقوم بعمليات التهريب من القرن الأفريقي إلى السواحل اليمنية في مضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر مستغلين الأوضاع الأمنية في البلاد.

وطالبت المصلحة الحكومة بتقديم الدعم لها الدعم في جوانب عدة أبرزها الميزانية التشغيلية، وزوارق دوريات، وفرص تدريب وتأهيل منتسبيها، بهدف فرض السيطرة الكاملة ومنع الأعمال غير المشروعة والاستغلال غير القانوني للمجال البحري.

وسيطرت قوات إماراتية مشاركة في التحالف العربي وأخرى محلية مدعومة من دولة الإمارات في الجزيرة منذ نحو ثلاث سنوات قبل أن تغادرها تحت ضغوط شعبية كبيرة.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر