"يمن شباب نت" يكشف تفاصيل جديدة عن أحداث إب وأنباء عن ترتيبات لإقالة "السقاف" من إدارة الأمن

[ مسلحون حوثيون منتشرون بإحدى شوارع مدينة إب اليوم الاثنين 24 يونيو 2019 ]

كشفت مصادر أمنية خاصة لـ "يمن شباب نت" عن تفاصيل جديدة للأحداث الأمنية التي شهدتها اليوم الاثنين، مدينة إب، (وسط اليمن) وأودت بحياة قيادي حوثي كبير.
 
وقالت المصادر "إن القتيل "إسماعيل عبد القادر سفيان" وكيل إب المعين من الحوثيين، قدم إلى إدارة الأمن بهدف إخراج مدير أمن أبلان "محمد سفيان" والسعي لقتل مدير أمن الظهار "أبو بكر شاكر بابكر"، المحتجزين داخل "إدارة الأمن"".
 
وأضافت "لكن أطراف في الأمن استطاعت تهريب "بابكر" إلى جهة مجهولة قبل أن تتصدى لسفيان وتقتله وتصيب عدد من مرافقيه".
 
وأشارت أن "أبو أحمد حسان" قائد الأمن المركزي والمقرب من "سفيان" عاود مساء اليوم اقتحام إدارة الأمن بهدف قتل قيادات أمنية من بينها "بابكر" وفوجئ بتهريبه من السجن، فيما لم يُعرف مصير مدير أمن أبلان المحتجز "محمد سفيان".
 
وأكدت المصادر "بأن ما تسمى قوات الأمن الوقائي الحوثية قامت هي الأخرى فور وصولها إلى إدارة الأمن باعتقال ضابط الأمن "رشيد السقاف" و "صدام الأشول" ـ أحد أذرع عبد الحافظ السقاف- وضباط وأفراد آخرين ونقلهم إلى صنعاء.
 
من جهتها قالت مصادر أمنية أخرى لـ "يمن شباب نت" إن الأحداث التي شهدتها المدينة اليوم كانت بإيعاز من محافظ الحوثيين بإب (عبد الواحد صلاح) ووكيله لشؤون الدفاع والأمن (صالح حاجب) تهيئة لاستصدار قرار بإقالة مدير أمن المحافظة "السقاف" من منصبه.
 
وأكدت تلك المصادر أن "حاجب" سافر إلى صنعاء قبل أيام للقاء قيادات حوثية بهدف اقناعها بإقالة "السقاف" واتهامه باستمرار علاقته بقيادات عسكرية من أسرة الرئيس اليمني السابق "علي عبد الله صالح".
 
وبدأ ناشطون حوثيون وآخرون مقربون من "صلاح" بترويج منشورات تطالب بإقالة "السقاف" وتربطه بقيادات عسكرية من أسرة الرئيس السابق تقاتل الحوثيين، فيما نشر ناشطون آخرون منشورات تدل عن قرار مرتقب لتلك الإقالة.
 
ولم يعرف بعد مصير "السقاف" حيث تشير بعض المصادر أنه احتمى بمجاميع مسلحة تكن الولاء له خارج عاصمة المحافظة.
 
وفي وقت سابق دارت بين حراسة محافظ إب الحوثي "صلاح" وأفراد أمن يقودهم مقربون من "السقاف" مواجهات مسلحة أسفرت عن قتلى وجرحى.
 
وبدأت النزاعات حول الصلاحيات الأمنية بين مدير الأمن القيادي في المليشيا العميد عبد الحافظ السقاف، ومشرف الحوثيين في المحافظة، المدعو "صالح حاجب"، بعد تعيين الأخير وكيلاً للمحافظة لشؤون الدفاع والأمن.
 
وشهدت مدينة "إب" ظهر اليوم الاثنين، اشتباكات مسلحة بين قيادات حوثية، أدت إلى مقتل القيادي البارز في ميليشيا الحوثي، والمعين وكيلا لمحافظة إب المدعو" إسماعيل سفيان".

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر