مختطفون في سجن الثورة التابع للحوثيين بصنعاء يبدأون اضرابا عن الطعام

[ سجن - أرشيف ]

بدأ المختطفون، في سجون مليشيا الحوثي بالعاصمة صنعاء، اضرابهم المفتوح عن الطعام، بعد قيام المليشيا بقطع المياه، ومصادر حصصهم الغذائية.

وقالت مصادر محلية، إن المختطفين في سجن الثورة بصنعاء، بدأوا الإضراب عن الطعام؛ بعد قيام  إدارة السجن التابعة لمليشيا الحوثي بقطع المياه عن السجن، ومصادرة الحصص الغذائية المخصصة للسجناء.

وطالب السجناء من الصليب الأحمر الدولي والمنظمات الإنسانية زيارة السجن للإطلاع على الانتهاكات التي يتعرضون لها من قبل مليشيا الحوثي، التي تواصل التضيق عليهم من خلال قطع المياه عن السجن بالكامل، اضافة إلى عدم توفر البيئة الصحية داخله.

إلى ذلك رفضت إدارة السجن الإفراج عن العشرات من السجناء ممن سبق وتلقوا وعودا بالإفراج عنهم في شهر رمضان الماضي.

ويقبع نحو 10 آلاف مختطف يمني، بيهم 12 صحفيا، في سجون الحوثي منذ أكثر من أربع سنوات، حيث يلاقون فيها معاناة شديدة تتنوع بين الضرب المبرح والتعذيب، ورفض المليشيا نقلهم الى المشافي لتلقي العلاج، ومنع الدواء والغذاء عنهم، وحرمان أسرهم من زيارتهم.

وتوفي نحو 150 مختطفا في سجون المليشيا الحوثي، منذ انقلابهم على الدولة في سبتمبر 2014، بحسب تقارير حقوقية محلية ودولية.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر