نجاة محافظ المهرة "باكريت" من محاولة اغتيال أثناء عودته من سيئون

[ موكب محافظ المهرة الشيخ راجح باكريت ]

نجا محافظ محافظة المهرة "الشيخ راحج باكريت" فجر اليوم، من محاولة اغتيال أثناء عودته من مدينة سيئون بمحافظة حضرموت(شرقي اليمن).

وقال المركز الإعلامي لمحافظة المهرة، في بيان اطلع عليه مراسل "يمن شباب نت": إن "المحافظ الشيخ راحج باكريت نجا من محاولة اغتيال آثمة فجر اليوم الأربعاء، من قبل عناصر مسلحة خارجة عن النظام والقانون بعد عودته من مدينة سيئون بمحافظة حضرموت، ومشاركته مع رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي في جلسة انعقاد مجلس النواب".

وأكد مصدر مسؤول في سلطة المهرة، إصابة ثلاثة من قوات الأمن بجروح، خلال تصديهم لتلك العناصر، فيما واصل موكب المحافظ طريقه إلى مديرية شحن".

وأوضح أن العناصر التي وصفها بـ"الخارجة عن القانون" تتلقى دعما من دول خارجية(لم يسميها)، أطلقت النار على موكب "المحافظ باكريت" في الطريق الواصل بين مديريتي رماه وشحن".

ولفت إلى أن العناصر التي تحاول جر محافظة المهرة إلى أتون الصراعات والفوضى، كانت تهدف لتنفيذ محاولة اغتيال آثمة للمحافظ باكريت، لكنها باءت بالفشل".

وأشار إلى أن قوات الأمن التي عادت من أداء مهمة وطنية تكللت بنجاح انعقاد مجلس النواب اليمني بمدينة سيئون، تصدت بشجاعة لتلك العناصر الآثمة. حد قوله.

ودعا المصدر أبناء محافظة المهرة، إلى التكاتف والوقوف إلى جانب السلطة المحلية، والحفاظ على السكنية العامة، وحالة الأمن والأمان التي تتمتع بها المحافظة.

لكن رواية أخرى أوردها، المركز الإعلامي لوكيل محافظة المهرة السابق، الشيخ علي الحريزي، في وقت سابق اليوم، قد نفت تعرض المحافظ باكريت لمحاولة اغتيال.

ونقل المركز عن مصدر عسكري، في نقطة اللبيب التي تديرها أجهزة أمن رسمية، قوله، بأن لا صحة للأنباء التي تتحدث عن تعرض المحافظ لمحاولة اغتيال.

وأضاف المصدر، أن ما أسماها "مليشيات المحافظ" المعززة بالمدرعات، أطلقت النار على النقطة بدون أي سبب يذكر، ولا زالت تفرض طوق على النقطة".

وأشار إلى تعرض مبنى النقطة والسيارات التابعة للمركز لأضرار بالغة، بعد إطلاق النار من قبل مليشيات راجح باكريت". حد قوله.

وقال المصدر، إن قائد نقطة اللبيب "سالم حميد بخيت"، تعرض لإصابة إثر إطلاق مليشيات راجح باكريت النار على النقطة".

يشار إلى أن هناك خلافات بين محافظ المهرة الشيخ راجح باكريت من جهة، وعدد من القبائل بقيادة وكيل المحافظة السابق الشيخ على سالم الحريزي من جهة أخرى، وذلك على خلفية تواجد قوات عسكرية سعودية داعمة للمحافظ.

وكان الرئيس عبدربه منصور هادي قد شكل لجنة عسكرية برئاسة رئيس الأركان الفريق عبدالله النخعي، للإطلاع على الأوضاع بمحافظة المهرة، والتقت الشهر الماضي بقيادات السلطة المحلية ومشايخ وأعيان محافظة المهرة، للبحث عن حلول ومقترحات للوضع الأمني، وعقب ذلك رفعت للرئيس تقريرا حول طبيعة الخلافات القائمة بالمحافظة الواقع أقصى شرق اليمن على الحدود مع سلطنة عمان.

 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر