قياديان في حزب الإصلاح يشيدان بمسيرة حزب المؤتمر بتعز

[ مسيرة حاشدة لحزب المؤتمر الشعبي العام بمدينة تعز ]

أشاد قياديين في حزب التجمع اليمني للإصلاح، بالمسيرة الجماهيرية التي نظمها حزب المؤتمر الشعبي العام بمدينة تعز.

ونظم حزب المؤتمر (جناح الشرعية) اليوم السبت، مسيرة حاشدة وسط مدينة تعز، للمرة الأولى منذ الانقلاب، جدد من خلالها دعم الحكومة الشرعية بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي، والمطالبة بدعم استكمال عملية التحرير، وكذا دعم السلطة المحلية بالمحافظة وأجهزة الأمن في استعادة مؤسسات الدولة وفرض الأمن والاستقرار في أرجاء المحافظة.

وقال رئيس الدائرة الإعلامية لحزب الإصلاح علي الجرادي، إن "المؤتمر الشعبي بتعز يرد الاعتبار لتاريخ المؤتمر ويرسم وجهة تليق بالعمل السياسي والتعددية".

وأضاف الجرادي في تغريدة على حسابه بمواقع التواصل بتويتر: مؤتمر تعز بقيادة الشاب المقاوم "عارف جامل" يحتشد مع الجمهورية والشرعية والمقاومة ومع الرئيس هادي.

وتابع: المؤتمر الشعبي كحزب جرب السلطة ولا يزال يقودها يدرك خطورة وجود مليشيات خارج المؤسسات الرسمية.

بدوره قال رئيس دائرة الإعلام بحزب الإصلاح (فرع تعز) أحمد عثمان، إن:"المؤتمر الشعبي سيظل كيانا أصيلا في المجتمع اليمني والكيانات الشعبية لا يمكن الاستغناء عنها بل هي تتطور بحسب حاجة المجتمع وتجاربهم".

وأوضح القيادي الإصلاحي، في منشور بصفحته بالفيسوك، أن هذا ينطبق على كل الكيانات والأحزاب الشعبية التي يجب أن تتوحد نحو إنقاذ الوطن ك(بيت واحدة ) لليمنيين وصناعة مستقبل أفضل.. لافتا إلى أن اليمن بحاجة للجميع ويسع الجميع.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر