عدن: قوات الأمن تطلق الرصاص الحي على المعتقلين في سجن بئر أحمد

[ معتقلون في سجن بئر أحمد - أرشيف ]

اقتحمت قوات الأمن، بمحافظة عدن، جنوب اليمن، سجن بئر أحمد، والذي يخضع لسيطرة الإمارات، وأطلقت الرصاص الحي، على المعتقلين، والاعتداء عليهم، وعزل بعضهم في زنازين انفرادية.

وعبرت رابطة أمهات المختطفين، عن قلقها البالغ، إثر حادثة اقتحام سجن "بيرأحمد"، والذي يحتجز فيه "85" معتقلاً، والإعتداء على أبنائنا المعتقلين تعسفياً من قبل قوات تابعة لإدارة الأمن بمدينة عدن.

وأوضحت الرابطة في بيان لها، اليوم، حصل "يمن شباب نت"، على نسخة منه، أن "قوات الأمن أطلقت الرصاص الحي، ومنعت المعتقلين من الطعام، ودورات المياه، ومنعتهم كذلك، من أداء شعائرهم الدينية - الصلاة -، فضلا عن قيامها بعزل "14" منهم في زنازين إنفرادية".

وحمّلت الرابطة، "الجهات المسؤولة في إدارة أمن عدن، وإدارة سجن "بير أحمد"، ووزارة الداخلية سلامة المعتقلين في سجن "بئرأحمد".

وطالبت الجهات المختصة، "بإيقاف هذه الإجراءات التعسفية، ومحاسبة القوة الأمنية التى أقتحمت السجن، وقامت بالإعتداء على المعتقلين مساء الثلاثاء".

وناشدت أمهات المختطفين، "المنظمات الحقوقية والدولية والمحلية تكثيف جهودهم لإنقاذ المعتقلين تعسفياً والمخفيين قسراً". مؤكدة أنها "لن تنسى مساندتهم".

ويخضع العشرات من المعتقلين في سجن بئر أحمد للتعذيب من قبل القوات المشرفة على السجن. ووصفت تقارير حقوقية سجن بئر أحمد بسجن "غوانتاموا"، نظير المعاملة القاسية التي يتلقاها المعتقلين فيه.

بيان أمهات المختطفين..



مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر