الملك سلمان يؤكد على المرجعيات الثلاث كأساس للحل السياسي في اليمن

[ الملك سلمان ]

أكد، العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، "على أهمية الحل السياسي للأزمة اليمنية، على أساس المبادرة الخليجية، ونتائج الحوار الوطني اليمني، وقرار مجلس الأمن 2216 ".

وأضاف في القمة العربية الأوروبية الأولى التي بدأت أعمالها، اليوم، في شرم الشيخ بجمهورية مصر العربية: "تؤكد المملكة على أهمية تكاتف الجهود الدولية من أجل دعم الشرعية اليمنية، واجبار الميليشيا الحوثية الإرهابية الانقلابية المدعومة من إيران على الانصياع لإرادة المجتمع الدولي".

وأردف قائلا: "لقد بذلت المملكة في سبيل إنجاح مشاورات السويد جهوداً كبيرة، وتدعو إلى متابعة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في تلك المشاورات بكل دقة". وفقا لوكالة سبأ.

وحمل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران المسؤولية عن الوضع القائم في اليمن.

وأدان ما تقوم به من إطلاق الصواريخ الباليستية إيرانية الصنع والمنشأ تجاه مدن المملكة العربية السعودية والتي بلغ عددها أكثر من ( 200 ) صاروخ، إضافة إلى أنشطتها المزعزعة لأمن وسلامة الملاحة البحرية في منطقة باب المندب والبحر الأحمر والتي تشكل تهديداً مباشراً وخطيراً لأمننا جميعاً.

واشار الى إن ما يقوم به النظام الإيراني من دعم لهذه الميليشيا وغيرها في المنطقة، وممارساته العدوانية وتدخلاته السافرة في شؤون الدول الأخرى، يتطلب موقفاً دولياً موحداً لحمله على الالتزام بقواعد حسن الجوار والقانون الدولي ووضع حد لبرنامجه النووي والباليستي.

وأكد أن الالتزام بالمعاهدات والأعراف والقرارات الدولية هو الأساس الذي يبنى عليه حل النزاعات الدولية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر