مساع لإفتتاح فرع لمؤسسة التأمينات في مأرب بعد نقل مركزها الرئيس الى عدن

أكد محافظ محافظة مأرب، اللواء سلطان العرادة، أن المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، تعد من أهم القطاعات المحفزة للتنمية والاستثمار، الى جانب كونها تمثل شبكة ضمان اجتماعي للعاملين في القطاع المختلط والخاص ولأسرهم في حالة الشيخوخة أو الإصابة أثناء العمل أو البطالة.

جاء ذلك خلال لقائه، اليوم، رئيس المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية احمد صالح سيف، والفريق المرافق له الذي يزور المحافظة حاليا. حيث استمع المحافظ العرادة، الى شرح من رئيس المؤسسة العامة للتأمينات عن طبيعة الزيارة التي تهدف الى البحث في انشاء فرع للمؤسسة في محافظة مأرب.

وخلال اللقاء الذي حضره المدير التنفيذي لشركة صافر سالم الكعيتي، ونائب المدير العام التنفيذي لشركة النفط اليمنية غالب بن معيلي، أوضح سيف، أن افتتاح الفرع في مأرب يأتي في اطار خطة إعادة ترتيب أوضاع المؤسسة العامة للتأمينات التي نقلت مقرها الرئيس الى العاصمة المؤقتة عدن، والتوسع في خدماتها التأمينية وتفعيل فروعها في المحافظات المحررة بما يخدم تنمية القطاع الخاصة والاستثمارات والتنمية في مختلف القطاعات.

واشار أحمد صالح الى الاهتمام الذي تبديه قيادة المؤسسة بمحافظة مأرب التي تضم العديد من الانشطة الاستثمارية الهامة خاصة في قطاع النفط والغاز والتي توفر المؤسسة لهم التغطية التأمينية.. مبديا اعجابه بما شاهده في محافظة مأرب من نهضة عمرانية وتوسع كبير في الانشطة التجارية والاستثمارية فرص واعده لقطاع التأمين.

ولفت رئيس المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية الى الجهود التي تبذلها قيادة المؤسسة من مقرها الجديد في العاصمة المؤقتة عدن من اجل استمرار صرف رواتب المؤمن عليهم دون انقطاع رغم الحرب والسطو على المؤسسة وارصدتها بصنعاء من قبل مليشيا الانقلاب الحوثي.

ورحب محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة برئيس المؤسسة العامة للتأمينات والفريق المرافق له في المحافظة.. مؤكدا ان السلطة المحلية ستقدم كل الدعم والتسهيلات من اجل تواجد كافة المؤسسات الحكومية وفتح فروع لها في المحافظة بما يعزز من حضور الدولة وتقديم الخدمات للمواطنين بشكل افضل وارقى.

وسيطرت مليشيا الحوثي على أكثر من 300 مليار ريال من الأموال التي كانت في رصيد المؤسسة، ورفضت تدفع رواتب موظفي المؤسسة لأكثر من عامين على التوالي.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر