مصافي عدن: النيران "انحسرت" والخطورة انتهت بشكل كامل

[ شركة مصافي عدن تتوقع انطفاء النيران خلال ساعات ]

قالت شركة مصافي عدن، اليوم السبت، إن النيران التي اندلعت في الخزان رقم 313 أمس الجمعة، "انحسرت"، وانتهت خطورة الحريق على المصفاة والمنشآت التابعة لها بشكل كامل .

وتوقعت الشركة في بيان لها، نشرته الوكالة الرسمية، "انطفاء النار بشكل كامل خلال الساعات القادمة".

وأوضحت، أن الانفجار الذي سمع دويه عصر اليوم السبت؛ كان ناجماً عن الضغط الذي حدث عقب وصول النار إلى قاع الخزان المشتعل منذ أمس الجمعة.

وأشار البيان إلى أن الانفجار أسفر عن إصابات متفاوتة في صفوف العمال الذين كانوا يراقبون انحسار النار ويعملون على محاصرتها .

وأكد البيان، أن الشركة ستبدأ بالتعاون مع السلطات الأمنية التحقيق في ملابسات نشوب الحريق.

وأضافت شركة مصافي عدن، أن الحريق الذي نشب في الخزان ليس له أي تأثير على منحة المشتقات النفطية المقدمة من المملكة العربية السعودية لمحطات توليد الكهرباء أو عمليات تموين السوق المحلية بالمشتقات النفطية.

وكان المدير التنفيذي للشركة، قال مساء الجمعة، إن الحريق شب في أحد الخزانات الصغيرة التي كانت تحتوي على بقايا مشتقات بترولية".

وما تزال النيران مستمرة في ظل عجز السلطات في إخماده بشكل كلي، وفي وقت سابق اليوم، تحدثت مصادر عن أن النيران التهمت خزان أخر، لكن بيان الشركة تحدث عن خزان واحد.

وتعد مصافي عدن، أهم منشأة اقتصادية في اليمن وواحدة من أقدم مصافي تكرير النفط في الجزيرة والخليج إذ تأسست عام 1952 وباشرت نشاطها التكريري عام 1955 على يد الشركة البريطانية "بريتيش بتروليوم" قبل أن تؤول ملكيتها إلى الدولة اليمنية عام 1977 بالتفاهم الودي.

 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر