أمريكا تدين الهجوم الحوثي على "العند" وتعتبره مناقضا لجوهر اتفاق السويد

[ الناطقة باسم الخارجية الأمريكية هيذر نويرت ]

استنكرت الولايات المتحدة الأمريكية، أمس الجمعة، هجوم مليشيات الحوثي على قاعدة عسكرية يمنية جنوبي اليمن.  واعتبرته يتناقض مع جوهر هدنة الحديدة، واتفاقات السويد.
 
وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان صحفي، أن الولايات المتحدة تدين بشده هجوما قاتلا بطائرة دون طيار من قبل مليشيات الحوثيين استهدف ضباط الحكومة اليمنية في عرض عسكري بقاعدة العند الجوية بمحافظة لحج.
 
وقتل في الهجوم ستة من الجنود بينهم ضابط، فيما أصيب 14 آخرون بجروح.
 
وقالت الخارجية الأمريكية: "نعتقد أن الهجوم يتناقض مع جوهر هدنة الحديدة، إضافة إلى الإنجازات التي تحققت في ديسمبر / كانون الأول خلال المحادثات التي أجرتها الأمم المتحدة في السويد".
 
أكد البيان على دعوة واشنطن إلى الالتزام بالتزامات السويد من أجل تجنب التسبب في معاناة أكبر للشعب اليمني.
 
وكانت الحكومة اليمنية قد اعتبرت الهجوم على العرض العسكري بقاعدة العند مؤشر على نسف مليشيات الحوثي لجهود السلام واتفاقات السويد.

من جهته قال المبعوث الأممي أن الهجوم على العند لا يؤثر على اتفاق استكهولوم. داعيا الأطراف اليمنية إلى ضبط النفس ووقف أعمال التصعيد.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر