عدن: أمهات المختطفين تطالب بالكشف عن مصير ذويها المخفيين في السجون السرية

[ وقفة لأمهات المختطفين أمام قصر المعاشيق ]

 استنكرت رابطة أمهات المختطفين والمخفيين قسراً بالعاصمة المؤقتة عدن إضراب أبنائهن في سجن بير أحمد بالمحافظة عن الطعام للمرة الثالثة، مطالبة بسرعة الكشف عن مصيرهم.

وقالت الرابطة إن:"بعض المختطفين حاولوا الأسبوع الماضي الانتحار بتناولهم لكميات كبيرة من الأدوية؛ وذلك إثر تدهور صحتهم النفسية وإطالة أمد اعتقالهم رغم الوعود المعطاة لهم من قبل النيابة العامة وإدارة السجن حيث صدرت في حقهم أوامر بالإفراج عنهم".
 
وطالبت الأمهات في بيان الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها، اليوم الأربعاء أمام قصر المعاشيق في عدن بسرعة الكشف عن مصير العشرات من المخفيين قسراً في السجون السرية بالمحافظة، ودعت الصليب الأحمر في عدن إنقاذ أبنائها المخفيين قسراً.
 
وقالت الأمهات في وقفهن الاحتجاجية التي أنهن يساندن مطالب أبناءها المعتقلين تعسفياً في عدن، وحملن إدارة سجن بير أحمد والنيابة العام صحة وسلامة جميع المعتقلين.

 ودعت الأمهات في بيانهن وزير الداخلية إلى الوفاء بوعوده للأمهات، ومعاقبة من يقوم بالتأخير والمماطلة في الإجراءات القانونية، وطالبن بالإفراج الفوري عنهم، ولمّ شمل الأمهات بأبنائهن.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر