المملكة تعلن إحباط مخطط لاغتيال ضباط سعوديين عند المنافذ الحدودية مع اليمن

[ قوات سعودية على الحدود الجنوبية "رويترز" ]

أعلنت القوات السعودية، المختصة بمكافحة الإرهاب في المملكة، افشالها مخططاً إرهابياً لاغتيال ضباط سعوديين على أحد المنافذ اليمنية، من جانب عنصرين تابعين لتنظيم القاعدة في اليمن.

وكشفت المعلومات التي أعلنها المدعي العام بالمملكة أمس الأربعاء، خلال محاكمة عنصري القاعدة أمام المحكمة الجزائية المتخصصة بالرياض، أن التنظيم الإرهابي كلف المتهمين، من خلال تواصله مع أحد ضباط وزارة الداخلية السعودية، والادعاء بنيته في تسليم نفسه للجهات الأمنية، وتقديمه لمعلومات مغلوطة تمهيدًا لتنفيذ العملية الانتحارية.

وبحسب وسائل اعلام سعودية، فقد وجه المدعي العام، في الجلسة التي خصصت لتوجيه الاتهامات، 5 تهم للمتهم الأول من بينها انتمائه لتنظيم القاعدة الإرهابي ومبايعته لزعيم التنظيم في منطقة المكلا باليمن، و4 تهم للمتهم الثاني، شملت انتماءه لتنظيمي القاعدة، وداعش المصنفين منظمتين إرهابيتين ومبايعة قادتهما، وتجنيده المتهم الأول للعمل لصالح تنظيم القاعدة الإرهابي، وتخطيطه مع المتهم الأول في تنفيذ عملية انتحارية.

 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر