هل استكمل الحوثيون السيطرة على حزب المؤتمر بإعلان قيادة جديدة له بصنعاء؟!

[ الحوثيون يستكملون سيطرتهم على المؤتمر الشعبي العام ]

أعلن حزب المؤتمر الشعبي العام (جناح صنعاء)، اليوم الأحد، تكليف "صادق أمين أبو راس" رئيساً له، بعد نحو شهر من مقتل زعيمه "علي عبدالله صالح" على يد حلفائه الحوثيين، في الــ 4 من ديسمبر 2017م.

وقال "حسين حازب"، القيادي البارز في الحزب ووزير التعليم العالي، في حكومة ما يُعرف بالشراكة مع الحوثي، إن "اللجنة العامة تكلف الشيخ صادق أمين ابوراس بالإجماع برئاسة الموتمر الشعبي العام خلفاً للرئيس الراحل الشهيد علي عبدالله صالح". حد وصفه.

وأضاف على حسابه في (فيس بوك)، أن هذا التكليف جاء بـ"موجب الماده 29 من النظام الداخلي للموتمر الشعبي العام".

ويرى مراقبون أن تعيين قيادة جديدة لحزب المؤتمر من صنعاء، إنما هو إعلان لاستمرار الشراكه مع مليشيا الحوثي، المستمرة منذ سبتمبر 2014م، وتجديدا لرفض المؤتمر الاعتراف بشرعية الرئيس هادي، فضلا عن استكمال الحوثيون سيطرتهم الكاملة على حزب المؤتمر الشعبي العام.

ومنذ مقتل صالح في 4ديسمبر/كانون أول 2017 ظل غالبية قيادات حزب المؤتمر صامتين عن ابداء اي موقف سياسي لكن يبدوا أن تزايد الضغوط عليهم من قبل ميلشيات الحوثي جعلتهم يعقدون إجتماعاً يؤكدون فيه استمرار شراكتهم مع الحوثيين ضد القوات الحكومية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر