إب: الحوثيون ينهبون 40 مليون مخصصة لبناء مسجد في "حبيش" ويختطفون وجاهات بـ"العدين"

[ نقطة عسكرية لمسلحين حوثيين بمديرية الرضمة-محافظة إب (ارشيف) ]

نهب قيادي حوثي، بمديرية حبيش، شمال مدينة إب، ملايين الريالات، من مخصصات بناء مسجد في المديرية.

وقالت مصادر محلية، أن القيادي الحوثي"عبدالله العزي سيف"، اختلس أكثر من أربعين مليون من مخصصات بناء مسجد في عزلة بني معين بمديرية حبيش.

وأكدت المصادر بأن القيادي الحوثي، تسلم الإشراف على بناء المسجد الذي بني على نفقة رجل الأعمال في المحافظة"عبدالله محفوظ الحبيشي" وصادر أكثر من 40 مليون من مخصصات البناء.

ونقلت المصادر عن رجل الأعمال"الحبيشي" بأنه سلّم للقيادي الحوثي مبلغ 75 مليون كمخصصات بناء مسجد فقط، من غير قيمة الأرض، والتشطيبات النهائية للمسجد، واكتشف بعد اكتمال البناء، تسليم القيادي الحوثي للمقاول وفق عقد موقع مبلغ 33 مليون فقط، فيما قام بمصادرة المبالغ المتبقية .

على صعيد متصل، اختطفت مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية، شيخاً قبلياً، ورئيس جمعية خيرية بمديرية فرع العدين، غرب إب، واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

ونقلت مصادر محلية عن أسرة الشيخ "رضوان الحسيني" وشقيقه "بلال"ـ، أن مليشيا الحوثي تواصل اختطاف الشيخ رضوان وشقيقه منذ نحو أسبوع بتهم كيدية. مضيفة أن مشائخ ومتنفذين في عزلة "العاقبة" بمديرية فرع العدين، استقدموا مسلحين حوثيين إلى المنطقة لاختطاف الشيخ "الحسيني" واتهموه بتهم كيدية خوفاً على خسارة مركزهم الاجتماعي لصالحه.

وتابعت المصادر، أن مسلحين حوثيين قدموا على متن خمسة أطقم وبقيادة نائب مدير الأمن السياسي التابع للحوثيين، العميد فيصل شريان، واقتحموا مبنى النيابات في المحافظة مطلع الأسبوع الجاري وقاموا بإختطاف شقيق الشيخ "الحسيني" ويُدعى "بلال" ـ رئيس جمعية خيرية ـ  الذي كان يتابع قضية أخيه،واقتادوه إلى سجن الأمن السياسي.

وطالب عدد من أهالي وأقارب المختطفين سلطات الأمر الواقع في المحافظة لإطلاق سراح المختطفين ورد اعتبارهم والتحقيق مع الجهات والأشخاص الذين تسببوا في اختطافهم.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر