الاتحاد الأوروبي يدعو جميع الأطراف باليمن السماح بوصول المساعدات للمحتاجين

  
دعا الاتحاد الأوروبي كافة الأطراف في اليمن إلى النظر إلى الاحتياجات الإنسانية للسكان كأولوية عند التعامل مع الوضع الميداني.
 
جاء هذا في بيان مقتضب صدر اليوم الثلاثاء عن مكتب الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد فيديريكا موغيريني، ونشرته وكالة آكي الإيطالية.
 
وشدد البيان على أن" هناك حاجة ماسة لإعادة إيصال المساعدات الإنسانية وحماية السكان بموجب القانون الدولي الإنساني" مضيفا أن الاتحاد الأوروبي يعتبر أن الاعتبارات الإنسانية، خاصة لجهة تفشي وباء الكوليرا ونقص الغذاء، يجب أن تتغلب على المخاوف الأمنية لأطراف الصراع في اليمن.
 
وناشد الاتحاد كافة الأطراف إعادة فتح كافة الموانئ والمنافذ للسماح باستئناف الحركة التجارية ووصول المساعدات الإنسانية لكافة المدنيين في البلاد.
 
وأوضح البيان أن التصعيد الحالي في الصراع اليمني يقوض احتمالات الوصول إلى التسوية السياسية المتمثلة في الحل المستدام،  ولهذا " فمن الملح حشد وتكثيف الجهود لاستئناف التفاوض تحت راية الأمم المتحدة"، وفق النص.
 
وعبر البيان عن استعداد الاتحاد تقديم الدعم اللازم للعملية السياسية هناك.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر