ثلاثة آلاف طلعة «كويتية» لـ«12» مقاتلة منذ بدء عمليات التحالف العربي باليمن

[ الفودري بلباس الطيران يستعد لطلعة جوية ]

شنت المقاتلات الحربية التابعة للجيش الكويتي، والمشاركة ضمن قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية باليمن، نحو ثلاثة آلاف طلعة جوية، منذ إعلان عاصة الحزم في مارس / آذار 2015.


وقال آمر القوة الجوية بالجيش الكويتي، اللواء ركن طيار عبدالله الفودري، في تصريح لصحيفة الرأي الكويتية، "إن 12 مقاتلة كويتية نفذت ما يقارب 3 آلاف طلعة جوية  ضمن منظومة التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن".

وأوضح أن هذا العدد من غير حالات التمركز والاتصال والمناورة والتزود جوا بالوقود، مشيراً إلى  أن هذا يعد إنجاز يحسب للطيارين الكويتيين وللقوة الجوية الكويتية.

وأوضح الفودري، أن القوة الجوية عملت فور تسلم الأمر السامي بالمشاركة ضمن قوات التحالف العربي بالسعودية، بإرسال سرب من الطائرات المقاتلة والطيارين الكويتيين إلى السعودية، حيث كانت مشاركتهم رائعة ومميزة بشهادة جميع المشاركين، بدليل عدد الطلعات الجوية والمهام التي نفذتها ومازالت مستمرة وفعالة حتى اليوم.

وجاء تدخل قوات التحالف بقيادة السعودية، بطلب من الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، لإنهاء سيطرت مليشيا الحوثي والمخلوع صالح على العاصمة صنعاء والمحافظات الأخرى.

وبعد مرور  قرابة عامين من إعلان عاصفة الحزم حقق الجيش اليمني مسنوداً بالتحالف العربي، مكاسب من خلال سيطرته على المحافظات الجنوبية والشرقية وانتقاله للمناطق الغربية وفتح جبهات في محافظة صعدة معقل الحوثيين.


كما أن مساندة التحالف للجيش اليمني، أوقفت تمدد مليشيا الحوثي وصالح.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر