الحوثيون يشنون حملة اختطافات وملاحقات لأبناء عتمة بمدينة "ذمار"

[ الصورة تعبيرية ]

تواصل مليشيات الحوثي وقوات المخلوع صالح بمحافظة ذمار "جنوب العاصمة صنعاء" شن حملات المداهمة للمنازل وإختطاف للمواطنين من أبناء مديرية عتمة، والتي تشهد إشتباكات متقطعة بين عناصر المليشيات الانقلابية ورجال المقاومة الشعبية منذ سبعة أيام.

 

وأفاد مراسل "يمن شباب نت" أن مليشيات الحوثي وصالح إختطفت إثنين من أبناء مديرية عتمة بعد مداهمة منازلهم منتصف ليل السبت واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

 

وأضاف المراسل أسماء أبناء عتمة المختطفين من قبل المليشيات الانقلابية بمدينة ذمار وهم "هاني السماوي، وأحمد سلام" وذكر المراسل أسماء أبناء عتمة المختطفين من قبل المليشيات الانقلابية بمدينة ذمار آخر الاسبوع الماضي وهم العقيد في الجيش اليمني "سعد المحجري" أحد أبرز قيادات الحزب الاشتراكي، أضافة إلى "هشام العزي معوضة" الذي اختطف من منزله رغم إعاقته الجسدية.

 

وفي العاصمة صنعاء أقدمت المليشيات الانقلابية على إختطاف "عامر عبدالوهاب معوضة" نجل قائد مقاومة عتمة إضافة إلى إثنين من أقاربه.

 

وكانت المليشيات الانقلابية قد إختطفت في إحدى نقاط التفتيش الأمنية التابعة لها هما "إبراهيم الجحدبي" والدكتور محمد علي معوضة" وارتفع عدد المختطفين بإختطاف إثنين آخرين من أبناء عتمة إثر مداهمة منزل أحد أبناء عتمة في مدينة ذمار منتصف ليل السبت "جميل المرقب، غالب المرقب"

 

وفي نقاط الحوثيين المنتشرة في الطرق الرئيسية ثلاثة من أبناء عتمة لم يحصل مراسل يمن شباب نت على أسمائهم.

 

وذكرت مصادر محلية لـــ "يمن شباب نت" أن القيادي الحوثي أبو الزهراء الديلمي داهم فرزة عتمة بمدينة ذمار واجبرهم على عدم مواصلة العمل في نقل ركاب بإتجاه مديرية عتمة خوفا من توصيل مقاتلين يتبعون المقاومة الشعبية إلى جبهاتهم القتالية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر