باصرة: يدعو الى وقف تشكيلات مؤتمر حضرموت الجامع والحملات الاعلامية المتبادله

دعا المهندس محسن علي باصرة رئيس اصلاح حضرموت ونائب رئيس حلف حضرموت الى وقف التشكيلات الجديدة التي تنبثق في الداخل والخارج تحت مسمى مؤتمر حضرموت الجامع، وكذلك وقف الحملات الإعلامية المتبادلة بين الاطراف التي تنتمي الى تلك اللجان.

 

وقال باصره في نداء وجهه لأهل حضرموت: "اننا نريد ان نعقد مؤتمرنا الحضرمي الجامع بكل أهلنا دون استثناء حضري وبدوي، وسنختار مرجعيتنا الحضرمية والتي ستكون تدويرية سلمية وقراراتها توافقية وإدارتها مؤسسية ومواردها بشفافية".

 

ودعا باصرة الجميع للجلوس على طاولة حوار يجري فيها التلاوم والتناصح والتغافر والتسامح ويتم الإتفاق على مخرجات وحلول لإنعقاد المؤتمر لكل حضرموت وبكل حضرموت حد وصفه.

 

وختم حديثة انه على ثقة من خلال تواصله مع كثير من الأطراف الحضرمية انهم يجمعون على حب حضرموت ويعشقوها وسيكونوا على استعداد من اجل العمل لحضرموت وأهلها.

 

تجدر الاشارة الى أن حضرموت تشهد هذه الايام أعمال للجان تحضيرية لعقد مؤتمر حضرموت الجامع، والتي يرعاها رئيس حلف حضرموت، وبإشراف من السلطة المحلية والعسكرية بالمحافظة، إلا ان هناك تيارات معارضة لعمل اللجان وتقول انها مارست الإقصاء في حق كثير من المكونات الحضرمية، وقد ارتفع صوت تلك المكونات المعارضة لإنعقاد المؤتمر بالطريقة التي تسير عليها لجان حلف حضرموت.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر