إب: المليشيا تحرق منزل مواطن وتختطف اثنين من أبنائه والأخير يدافع عن منزله ويقتل قيادي حوثي ويصيب آخر

[ جانب من مدينة إب (أرشيفية) ]

قتل قيادي حوثي وأصيب آخر،أمس السبت في عملية اقتحام لمنزل مواطن في منطقة السحول بمديرية المخادر شمال مدينة إب.

 

وبحسب مصادر محلية في مديرية المخادر فإن حملة عسكرية للمليشيات قدمت إلى قرية "الزراري" بعزلة "السحول" صباح أمس السبت مع عدد من الأطقم ،وحاولت اقتحام منزل المواطن "محمد عبد الكريم" بغرض اختطافه، لكن الأخير دافع عن نفسه وأطلق الرصاص عليهم، ما أدى إلى سقوط قتيل وجريح من المليشيات، فيما تمكن المواطن من الفرار.

 

المصادر أكدت سقوط قيادي حوثي يُدعى "طاهر شوحطة" في الاشتباكات،وإصابة آخر يُدعى "أبو أحمد السيد" فيما واصلت المليشيات حملتها العسكرية على منزل المواطن وأفراد أسرته.

 

وأفادت تلك المصادر بأن المليشيات وعقب تمكن المواطن من الفرار، قامت بطرد أسرته من منزله،ونهبت كل الممتلكات فيه، قبل أن تقوم بحرقه.

 

المليشيات الانقلابية لم تكتفي بذلك، بل ذهبت إلى المدرسة واختطفت اثنين من أبنائه كرهائن حتى تسليم والدهم نفسه للمليشيات كما قالت تلك المصادر.

 

وتأتي هذه الحملات الأمنية التي تقوم بها المليشيات الانقلابية امتداداً لحملات مماثلة في عدد من مديريات المحافظة ،تهدف إلى ممارسة مزيد من القمع ضد معارضي الانقلاب،ما يسمح للانقلابيين بالتموضع الآمن في المحافظة التي تخضع لسلطاتهم منذ أكتوبر 2014م

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر