مصادر حقوقية: مليشيا الانتقالي تحوّل قسم دار سعد إلى مكان لاختطاف المدنيين 

[ صورة ليلية لمدينة عدن ]

قالت مصادر حقوقية إن مدير قسم شرطة مديرية دارسعد الموالي للمجلس الانتقالي بعدن، بات يعمل ضمن وحدات مليشيا المجلس المكلفة باختطاف المدنيين تحت ذرائع تهم الاشتباه بالإرهاب.

وأضافت المصادر لـ"يمن شباب نت"، أن الضابط "مصلح الذرحاني" حوّل قسم الشرطة الذي يديره إلى سجن لعشرات المختطفين تعسفًا بعضهم مضى على اختطافه في زنازين القسم لعشرة أشهر. 

وأكدت المصادر أن ما يقوم به مدير قسم شرطة دار سعد مخالف لقانون الاجراءات الجنائية، والذي يلزم مأموري الضبط القضائي بإحالة المتهمين المحجوزين إلى النيابة العامة في غضون 24 ساعة من وقت احتجازهم.

وحسب المصادر، فأن الذرحاني سبق أن رحل العشرات من المختطفين إلى سجون سرية أخرى تتبع مليشيا المجلس الانتقالي دون إبلاغ ذويهم عن مواقع اختطافهم الجديدة.

ونوهت المصادر أن النيابة الجزائية المتخصصة وهي الجهة المختصة للتعامل مع المتهمين بقضايا الإرهاب تجد صعوبة بالغة في الحصول على ملفات، ومعلومات المختطفين لدى قسم شرطة مديرية دارسعد، خصوصًا، وأن مدير قسم يعمد إلى إخفاء البعض ممن اختطفهم في سجون أخرى.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر