هددت بتعليق عملها.. اللجنة الطبية في تعز تناشد مجلس القيادة بالتحرك لإنقاذ الجرحى

[ تعز: اللجنة الطبية تناشد مجلس القيادة بالتحرك لإنقاذ الجرحى ]

ناشدت اللجنة الطبية العسكرية لجرحى تعز، يوم السبت، الجهات المعنية، وصولًا إلى الحكومة ورئاسة المجلس الرئاسي، بالمسارعة في وضع حلول مالية جذرية كفيلة بالاستمرار في معالجة جرحى تعز، في الداخل والخارج.

وقالت اللجنة في بيان لها، إنها "تفتقر للإمكانيات المالية التي تمكنها من إحداث نقلة نوعية في ملف جرحى تعز، بل أصبحت اليوم في وضع ماليٍ بالغ الصعوبة، في ظل عدم اعتماد موازنة من جانب الحكومة اليمنية".

وهددت اللجنة بتعليق عملها. مشيرة إلى أنها "نتيجة لافتقارها للإمكانيات، قد تضطر لإعادة الجرحى المبتعثين للعلاج في مصر، رغم أنهم لم يكملوا برامجهم العلاجية بعد".

وأعربت عن أسفها أنه "ما يزال هناك المئات من جرحى تعز، بحاجة لعلاج وإجراءات طبية في مراكز متخصصة خارج الوطن، غير أن عدم توفر إمكانيات مالية للجنة، حال دون سفرهم، وذلك ناتج عن عدم وجود دعم حكومي كافٍ، وهو ما يعني أن الأوضاع الصحية لهؤلاء الجرحى الأبطال تزداد سوءًا". 

وقالت اللجنة، "لا يخفى على متابع، أن مليشيا الحوثي الإرهابية تضاعف، منذ أسابيع، من تحشيداتها العسكرية إلى محيط تعز، ضمن استعداداتها لشن هجمات واسعة على المدينة، في مختلف الجبهات؛ رغم الهدنة الأممية التي لم تلتزم بها منذ بدايتها".

وأضافت: "ورغم يقيننا بأن كل المحاولات الحوثية ستنكسر وستبوء بالفشل الذريع، بعون الله وسواعد الأبطال المرابطين ووحدة الصف التعزي، إلا أن المليشيا، وكما هو ديدنها، ستلجأ لقصف الأحياء السكنية والشوارع والأماكن العامة، وهو ما يعني ارتقاء شهداء وتزايد أعداد الجرحى". 

ودعت في هذا الصدد، الجهات المعنية للتحرك العاجل من جانب الحكومة لوضع حلول لمعالجة الجرحى، لإنقاذ حياتهم.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر