محافظ مأرب يوجه بسرعة معالجة أوضاع المتضررين على نفقة السلطة المحلية

وجه محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة اليوم الاثنين بسرعة معالجة أوضاع المتضررين من السيول وتقديم العون والمساندة العاجلة لهم، وتوفير الاحتياجات والتكاليف اللازمة على نفقة السلطة المحلية، والتنسيق مع المنظمات الإنسانية لإغاثة المتضررين.
 
وكلف محافظ مأرب، المختصين بسرعة تقديم الحلول العاجلة للمخاطر المحتملة التي قد يسببها استمرار تدفق السيول الخارجة من سد مأرب، وتكثيف الجهود وتسريعها حتى لا تتحول المياه الخارجة من السد إلى كارثة يصعب معالجتها.
 
جاء ذلك خلال اطلاعه، على أعمال شق وفتح طرق وممرات آمنة للمتضررين من سيول الأمطار والعواصف بمديرية صرواح، لتفادي المزيد من المخاطر في ظل استمرار تدفق السيول الواصلة والخارجة من سد مأرب.
 
 في غضون وجه رئيس الوزراء معين عبد الملك، بتنفيذ حلول عاجلة للمخاطر المحتملة جراء استمرار تدفق السيول الخارجة من سد مأرب، وتكثيف الجهود لإغاثة المتضررين جراء استمرار تدفق السيول في محافظة مأرب، والاهتمام بأوضاع النازحين.
 
جاء ذلك خلال اتصال هاتفي مساء اليوم الاثنين، أجراه مع محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، أطلع على الأعمال التي تم تنفيذها لشق وفتح طرق وممرات آمنة للمتضررين من سيول الأمطار والعواصف بمديرية صرواح.

وتضررت المساكن بعد ارتفاع منسوب مياه سد مأرب وفيضانها باتجاه الممرات الطبيعية المخصصة للمفيض للمرة الأولى منذ إنشاء السد عام 1986م.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر