صنعاء: محكمة حوثية تقضي بسجن "قاصر" لمدة عشر سنوات

[ محكمة حوثية ـ ارشيفية ]

أيدت محكمة حوثية في العاصمة صنعاء، أمس الأحد، حكما سابقاً صادراً عن محكمة حوثية يقضي بالسجن عشر سنوات لشاب قاصر بتهمة التخابر مع التحالف.
 
وقالت مصادر حقوقية أن محكمة الاستئناف التابعة للمليشيات الحوثية بصنعاء، أيدت حكما ابتدائياً يقضي بالسجن عشر سنوات على الشاب المختطف في سجون ميليشيا الحوثي "جميل علي قمعي" بتهمة التخابر واعانة ماتسميه "العدوان".
 
وكانت ميليشيا الحوثي قد اختطفت الشاب القاصر "قمعي" في عام 2017 وكان حينها يبلغ من العمر 16 عاما بتهمة التعاون مع التحالف، وأصدرت عليه حكما ابتدائي بالإعدام في 2018.

وفي أواخر يونيو الماضي، أصدرت مليشيا الحوثي حكما يقضي بإعدام مختطفاً شاباً بتهمة التخابر بعد أربع سنوات من الاختطاف والتعذيب في سجون ميليشيا الحوثي.
 
ومنذ سيطرة الميليشيات الحوثية على العاصمة صنعاء إبان انقلابهم على الشرعية في خريف 2014م،عمد الحوثيون إلى استخدام القضاء في مناطق سيطرتهم لإصدار أحكام ضد المختطفين لديها بتهم كيدية، وتفيد جلسات محاكمة شكلية أحكامها معدة مسبقاً.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر