إب: مليشيات الحوثي تفرض إتاوات مالية على رافضي التجنيد الإجباري

[ مليشيا الحوثي تفرض اتاوات مالية على رافضي التجنيد الإجباري في إب ]

دشنت مليشيا الحوثي الانقلابية، حملة تجنيد إجبارية جديدة في محافظة إب، الخاضعة لسيطرتها، بالتزامن مع اشتداد المعارك في عدة جبهات.
 
وقالت مصادر لـ"يمن شباب نت"، إن "مليشيا الحوثي الانقلابية، شكلت لجاناً ميدانية لفرض التجنيد الإجباري على أبناء المحافظة".
 
وبحسب المصادر فإن المليشيا ألزمت وجاهات قبلية موالية لها، بتجنيد 2 على الأقل عن كل قرية ودفعهم للجبهات، فيما فرضت إتاوات مالية على رافضي التجنيد كماهو الحال في مديرية القفر.
 
وأكدت المصادر أن القيادي الحوثي "عبدالفتاح غلاب"، المُعيَّن من قبل الحوثيين وكيلاً لمحافظة إب، وأحد أبناء القفر، يقوم صحبة مشرفين بفرض إتاوات مالية على الأهالي في قرى مديرية القفر.
 
وأضافت المصادر أن المليشيا تفرض على كل أسرة دفع خمسين ألف ريال على كل شاب لم يتوجه إلى الجبهات، دعماً لما يسموه المجهود الحربي.
 
بالتزامن من ذلك تتواصل مواكب القتلى الوصول إلى مديريات محافظة إب، حيث استقبلت المحافظة جثث عشرات المقاتلين خلال الأسابيع الماضية.
 
وتستخدم المليشيا الانقلابية المشائخ والوجاهات القبلية في إخضاع الأسر لتجنيد أولادهم قسرياً في صفوف الحوثيين، مقابل وعود بترقيمهم عسكرياً .
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر