مساع لإفتتاح فرع لكلية التربية بجامعة سيئون في مدينة القطن 

[ مساع لإفتتاح فرع لكلية التربية بجامعة سيئون في مدينة القطن  ]

ناقش اجتماع برئاسة وكيل محافظة حضرموت لشؤون الوادي والصحراء عصام حبريش الكثيري، اليوم، سير العملية التعليمية بجامعة سيئون خلال العام الدراسي الاول للجامعة.

وبحسب وكالة سبأ، فقد تم ناقش الإجتماع الذي عقد بحضور رئيس جامعة سيئون الدكتور محمد عاشور الكثيري، فتح فرع لكلية التربية، بمديرية القطن؛ لتخفيف معاناة تنقل الطلاب من المديريات الغربية الى سيئون، وكذا تشجيعهم على مواصلة مشوارهم التعليمي.

ووقف الاجتماع بحضور أمام نتائج مجلس الجامعة، وسُبل تجاوز التحديات والصعوبات، عبر تنسيق الجهود وتشاركها مع السلطة المحلية والجهات المانحة.

وثمن الوكيل الكثيري جهود كوادر الجامعة في إتمام العام الأول للجامعة بشكل جيد..داعيا اياهم الى بذل المزيد من الجهود خلال العام الجامعي القادم و العمل على مواكبة متطلبات المرحلة واحتياج المجتمع المحلي.

ولفت الى أن جامعة سيئون حظيت بثلاثة مشاريع ممولة من حصة حضرموت من مبيعات النفط، سيدشن العمل بها عقب اجازة عيد الفطر.

واستمع الاجتماع من عميد كلية الطب بجامعة سيئون عن سير الدراسة ونتائج الفصل الدراسي الاول للعام الجامعي الحالي، الى جانب الاحتياج الفعلي لاستيعاب الكلية عدد اكبر من الطلاب المتقدمين.

و أكد الاجتماع على فتح تخصصات جديدة ذات احتياج اساسي لتغطية النقص في معلمي التربية والتعليم بالوادي والصحراء والمتمثل في فتح اقسام "التاريخ والجغرافيا والكيمياء والأحياء" الى جانب الاستفادة من الامكانيات المتاحة والمتوفرة في فتح قسم للتربية البدنية والرياضية.

وكان الرئيس هادي، قد أصدر قرارا جمهوريا في منتصف أكتوبر/ 2017، قضى بإنشاء "جامعة سيئون" في محافظة حضرموت، شرقي اليمن.
 
و"قضت المادة الثانية من القرار - بحسب وكالة سبأ - بأن تتمتع الجامعة بالشخصية الاعتبارية، ويكون لها الاستقلال المالي والإداري في حدود القوانين واللوائح والأنظمة النافذة".
 
وحدد القرار المقر الرئيسي للجامعة في مدينة سيئون، ويجوز لها أن تنشئ كليات ومراكز علمية، في نطاق الجمهورية، وفقا الأسس والإجراءات المقررة.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر